تواصل مجلة مباشر
TV مباشر
اتصل بنا اعلن معنا   ENGLISH

تقرير: مبادرات حكومية قد تعيد النشاط لبورصة مصر

تقرير: مبادرات حكومية قد تعيد النشاط لبورصة مصر
قاعة تداول البورصة

من: هبة الكردي

القاهرة - مباشر: بعد التراجعات الحادة التي دامت لأكثر من أسبوعين بالبورصة المصرية خلال الفترة الماضية، وسط شح السيولة بالتزامن مع اكتتاب أرامكو السعودية وراميدا الدوائية، جاءت القرارات الحكومية بشأن مبادرات دعم قطاعي الصناعة والإسكان لتعيد الأمل مرة أخرى للمستثمرين.

وكانت البورصة المصرية شهدت خلال الجلسات الماضية تراجعات متتالية فقدت فيها أكثر من 1000 نقطة وسط عزوف المستثمرين وضعف السيولة التي كانت لا تتخطى 300-400 مليون جنيه في أغلب الجلسات.

وقررت الحكومة المصرية أمس إطلاق مبادرات لدعم الصناعة والإسكان  بفوائد منخفضة وتخصيص نحو 150 مليار جنيه لتلك المبادرات.

وارتفع المؤشر الرئيسي للبورصة المصرية إيجي إكس 30 بختام تداولات جلسة أمس، ليصعد بنسبة 1.23 بالمائة عند مستوى 13635 نقطة، رابحاً 165 نقطة.

ومن جانبه، قال مدير علاقات العملاء في عربية أون لاين، إن بورصة مصر شهدت ارتدادة قوية بعد الهبوط العنيف في الأسعار لتغلق معظم الأسهم في المنطقة الخضراء وسط توقعات بأخبار إيجابية خاصة بالصناعة وأسعار الطاقة.

وأوضح مايكل ممدوح نجيب، لـ" مباشر"، أن البورصة شهدت ارتدادة على الدعوم المكسورة بعد 3 أسابيع هبوط متواصل.

وقال نجيب، إن المؤشر الرئيسي لبورصة مصر لديه مستوى دعم قوي عند 13200 : 13400 نقطة، لافتاً إلى أن الفاصل في تركات المؤشر في الجلسات المقبلة اختبار مستويات المقاومة بين 13800 : 13880 نقطة.

وأشار نجيب إلى أنه أحجام التداول بالبورصة لا تزال تعاني من الضعف في ظل غياب المحفزات التي أدى إلى عزوف المستثمرين عن التداول.

وذكر أن ضعف السيولة قد يرجع إلى وجود اكتتاب راميدا الذي انتهى أمس، متوقعاً عودة السيولة من فرق التخصيص.

وأكد نجيب أن النظرة لا تزال سلبية، لافتاً إلى أن الارتداد الحالي يعد مجرد تصحيح إلى أن يثبت العكس.

من جهته، قال مدير فرع لدى أصول لتداول الأوراق المالية، إن البورصة المصرية تمكنت من العودة للارتفاع بعد انخفاضات دامت لنحو 15 جلسة متتالية فقد فيها المؤشر الثلاثيني نحو 1000 نقطة.

وأوضح سعيد الفقي أن المؤشر الرئيسي بعد ارتفاعه بجلسة أمس لديه مستوى مقاومة عند 13750 نقطة، متوقعاً الاقتراب منه خلال تعاملات اليوم بالإضافة إلى تكوين مراكز شرائية استعدادا لتخطي هذا المستوى مع بداية الأسبوع المقبلة.

وأوضح الفقي أن ثبات المؤشر الثلاثيني أعلى مستوى 13750 نقطة بدفعه إلى مستويات 14050 نقطة، لافتاً إلى أنه من المتوقع أن تتعافى البورصة المصرية بعد فترة التصحيح الطويلة؛ حيث إن أسعار الأسهم أصبحت فرصة جيدة جداً للاستثمار.

ترشيحات:

مصر.. مبادرة حكومية بـ50 مليار جنيه لتمويل الإسكان المتوسط

التخطيط المصرية تنتهي من تقييم الجهات المنتقلة للعاصمة الإدارية..نهاية 2019

الوزراء المصري يدشن مبادرة لدعم قطاع الصناعة بـ100 مليار جنيه