تواصل مجلة مباشر
TV مباشر
اتصل بنا اعلن معنا   ENGLISH

الإشارات المختلطة بشأن التجارة تثير اهتمام الأسواق العالمية اليوم

الإشارات المختلطة بشأن التجارة تثير اهتمام الأسواق العالمية اليوم

من: أحمد شوقي

مباشر: أثارت الإشارات المتضاربة بشأن الصفقة التجارية بين الصين والولايات المتحدة اهتمام الأسواق العالمية في نهاية تعاملات اليوم الخميس.

ووسط استمرار الغيوم حول الصفقة التجارية، صرح المتحدث باسم وزارة الخارجية الصينية بأن التكهنات بشأن المحادثات مع واشنطن غير دقيقة، مشيراً إلى التواصل الوثيق بين الجانبين.

فيما كشف تقرير صحفي أن الصين دعت الممثل التجاري الأمريكي ووزير الخزانة إلى عقد جولة جديدة من المباحثات التجارية في بكين، لكن واشنطن لم تقبل حتى الآن.

كما أشار تقرير آخر إلى أن ليو خه كبير المفاوضين التجاريين في الصين أعرب عن تفاؤله الحذر بشأن الصفقة التجارية مع الولايات المتحدة.

وجاءت هذه التقارير والتصريحات المتفائلة نسبياً بعد أن كشفت وكالة "رويترز" عن إحتمالية تأجيل التوقيع على الاتفاق التجاري الجزئي حتى العام المقبل بالإضافة إلى تهديد الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بزيادة التعريفات على الصين حال عدم التوصل لصفقة.

مؤشرات وبيانات

وخيم الهبوط على الأسهم الأمريكية في نهاية تعاملات اليوم، لتتراجع "وول ستريت" للجلسة الثالثة على التوالي مع الإشارات المختلطة بشأن التجارة.

فيما أغلقت مؤشرات الأسهم الأوروبية جلسة اليوم في النطاق الأحمر مع عدم اليقين بشأن التجارة.

ومع المخاوف بشأن الصفقة التجارية، تراجعت الأسهم اليابانية عند نهاية جلسة اليوم.

وعلى صعيد البيانات الاقتصادية، ارتفعت مبيعات المنازل القائمة في الولايات المتحدة لكنها فشلت في الوفاء بالتوقعات، فيما صعد النشاط الصناعي في فيلادلفيا بأكثر من المتوقع.

فيما استقرت طلبات إعانة البطالة في الولايات المتحدة خلال الأسبوع الماضي عند أعلى مستوى في 5 أشهر.

وفي أوروبا، ارتفعت ثقة المستهلكين في منطقة اليورو بأقل من التوقعات خلال الشهر الجاري، فيما زاد اقتراض القطاع العام في بريطانيا عند أعلى مستوى في 5 سنوات.

ومن جانبها، خفضت منظمة التعاون الاقتصادي والتنمية تقديرات النمو الاقتصادي العالمي لأدنى مستوى منذ الأزمة المالية وسط تزايد التحديات.

مكاسب النفط

حققت أسعار النفط مكاسب قوية تقارب 3 بالمائة عند التسوية مع آمال المزيد من خفض الإنتاج.

وكشف تقرير صحفي أن أوبك من المحتمل أن توافق على تمديد اتفاقية خفض الإنتاج حتى منتصف العام المقبل.

ومن ناحية أخرى، تراجعت مخزونات الغاز الطبيعي في الولايات المتحدة بأكثر من المتوقع خلال الأسبوع الماضي.

في حين تراجعت أسعار الذهب بأكثر من 10 دولارات عند التسوية مع ترقب الأوضاع التجارية، ليسجل المعدن الأصفر أدنى مستوى في أسبوع.