تواصل مجلة مباشر
TV مباشر
اتصل بنا اعلن معنا   ENGLISH

الأسواق العالمية تترقب 5 أحداث اقتصادية هذا الأسبوع

الأسواق العالمية تترقب 5 أحداث اقتصادية هذا الأسبوع

من: سالي إسماعيل

مباشر: تعيش الأسواق العالمية أسبوعاً مزدحماً بالأحداث الاقتصادية يأتي على رأسها كلمة رئيس البنك المركزي الأوروبي الجديد مع استمرار اجتماعات السياسة النقدية حول العالم.

كما أن هذا الأسبوع سيكون شاهداً على إعلان أرقام تتعلق بالشأن الاقتصادي في عدد من الدول إضافة إلى استمرار موسم نتائج أعمال الشركات.

كلمة الرئيس الجديد

تلقي الرئيس الجديد للبنك المركزي الأوروبي "كريستين لاجارد" - والتي تولت المنصب في 1 نوفمبر/تشرين الثاني - كلمة يوم الإثنين خلال مشاركتها في حدث في برلين.

وحلت لاجارد مكان ماريو دراجي والذي غادر المنصب نهاية الشهر الماضي بعد قضاء نحو 8 سنوات في المنصب كما قرر تثبيت السياسة النقدية في آخر اجتماع للسياسة النقدية.

قرارات السياسة النقدية

بعد أن أقر بنك الاحتياطي الفيدرالي خفض الفائدة للمرة الثالثة على التوالي، فإن الأسبوع الجاري يشهد إعلان عدد من البنوك المركزية حول العالم قرارها بشأن السياسة النقدية.

يعلن بنك الاحتياطي في أستراليا قرار معدل الفائدة يوم الثلاثاء وسط توقعات بإبقاءه كما هو دون تغيير عند 0.75 بالمائة.

وفي وقت مبكر من الأربعاء يفصح البنك المركزي في اليابان عن محضر اجتماعه الأخير والذي أبقى خلاله سياسته النقدية كما هي مع التلميح لتحريك قادم في معدل الفائدة.

أما في الممكلة المتحدة، فمن المقرر أن يعلن بنك إنجلترا قراره بشأن معدل الفائدة يوم الخميس وسط توقعات بعدم تغيير سياسته النقدية ترقباً للانتخابات العامة المزمع عقدها في الشهر المقبل.

أرقام اقتصادية

تعتزم منطقة اليورو الإفصاح عن بيانات النشاط الصناعي يوم الإثنين بعدما أعلنت الولايات المتحدة والصين والمملكة المتحدة وغيرهم قراءاتهم في الأسبوع الماضي.

كما أنه سيتم في اليوم نفسه إعلان أرقام المصانع الأمريكية على أن يعقب ذلك الإفصاح عن بيانات النشاط الخدمي في الصين والمملكة المتحدة والولايات المتحدة.

ومن المقرر كذلك أن يعلن أكبر اقتصادين حول العالم بيانات الميزان التجاري على أن تفصح الولايات المتحدة عن أرقامها لشهر سبتمبر/أيلول يوم الخميس وسط توقعات بتقلص العجز، ثم تكشف الصين عن أرقام أكتوبر/تشرين الأول يوم الجمعة مع توقعات بزيادة الفائض.

مكان توقيع الصفقة التجارية

تسبب إلغاء قمة المناخ التي كان من المخطط عقدها في تشيلي، في استمرار الأوضاع التجارية بين أكبر اقتصادين حول العالم دون أن تتوج بالتوقيع على المرحلة الأولى من الصفقة التجارية.

وصرح الرئيس الأمريكي دونالد ترامب في الأسبوع الماضي بأن إعلان مكان توقيع الصفقة التجارية الجزئية سيتم تحديده قريباً وسط مساعي واشنطن وبكين الاستقرار على مكان.

وأعلن الجانب الصيني في الأسبوع الماضي أنه تم التوصل إلى اتفاق من حيث المبدأ على النقاط الأساسية في القضايا التجارية مع الولايات المتحدة.

موسم نتائج الأعمال

ينظر إلى هذا الأسبوع على أنه هام من حيث نتائج أعمال الشركات الفصلية عن الربع الثالث من 2019، وإن كان ليس بأهمية الأسبوع الماضي.

ومن المقرر أن تعلن شركتي "أدوبي" و"أوبر" عن أرقامهما الفصلية يوم الإثنين فيما تفصح "كوالكوم" و"سكوير" نتائج أعمالهما يوم الأربعاء، بينما تعلن "ديزني" أرباحها وإيراداتها الفصلية بعد إغلاق جلسة الخميس.

وكانت شركات مثل "آبل" و"فيسبوك" و"ليفت" كشفوا في الأسبوع الماضي النقاب عن أدائهم عن الثلاثة أشهر المنتهية في سبتمبر/أيلول.