تواصل مجلة مباشر
TV مباشر
اتصل بنا اعلن معنا   ENGLISH

وزير: تونس تستهدف مضاعفة الطرقات السيارة بحلول العام 2030

وزير: تونس تستهدف مضاعفة الطرقات السيارة بحلول العام 2030
وزير التجهيز والإسكان والتهيئة الترابية التونسي نور الدين سالمي

أبوظبي – مباشر: أكد وزير التجهيز والإسكان والتهيئة الترابية التونسي نور الدين سالمي، أن تجربة الإمارات في إنشاء المدن الذكية والحضرية المستدامة ملهمة واستثنائية للعديد من دول العالم لما تمتلكه من نموذج فريد في البنية التحتية المتكاملة.

وقال سالمي في حوار مع وكالة أنباء الإمارات "وام" إن بلاده حريصة على تعزيز وتنمية التعاون المشترك مع دولة الإمارات في المجالات كافة لاسيما الإسكان والتنمية الحضرية والبنية التحتية مشيدا بالمكانة الرائدة عالميا التي تحظى بها الإمارات في هذا المجال.

وقال سالمي عن المؤتمر الدولي للطرق الذي استضافته أبوظبي و المنتدى العربي الثالث للإسكان والتنمية الحضرية الذي استضافته دبي، إن هناك وعيا عربيا جماعيا ونقلة نوعية بأهمية التنمية الحضرية حيث تناقلنا التجارب الرائدة للدول العربية في هذا المجال الحيوي خلال المنتدى العربي الثالث للإسكان والتنمية الحضرية.

وأضاف وزير التجهيز والإسكان والتهيئة الترابية التونسي أن تونس ستستضيف مؤتمر الإسكان العربي السادس في نوفمبر 2020 مشيرا إلى أن بلاده تستهدف البناء على ما تحقق من إنجازات في الدورة الثالثة من المنتدى خاصة مع طبيعة طرح الموضوعات والقضايا التي من شأنها أن تنعكس إيجابيا على تحسين السكن الاجتماعي في الدول العربية وتحقيق الرفاه للمواطنين.

وأشار سالمي إلى أن هناك العديد من المشاريع المشتركة التي وصلت إلى مراحل متقدمة من الدراسة حيث تنفذ الإمارات مشروع المدينة الرياضية "بوخاطر" في منطقة البحيرة بتونس العاصمة على مساحة إجمالية 250 هكتارا.

وأضاف وزير التجهيز والإسكان والتهيئة الترابية التونسي أن نسبة السكان في المدن الحضرية في بلاده تصل إلى 70بالمائة، موضحا أن تونس بها 2.7 مليون عائلة ولديها 3.3 مليون مسكن وأن 78 بالمائة من العائلات التونسية تملك مسكنا خاصا بها .

وكشف وزير التجهيز والإسكان والتهيئة الترابية التونسي أن بلاده تعكف حاليا على إنشاء أكبر وأطول جسر في إفريقيا يربط بين مدينة بنزرت واليابسة بشروط تمويل تفاضلية مناصفة بين البنك الأوربي للاستثمار والبنك الأفريقي للتنمية بقيمة 250 مليون يورو حيث تصل تكلفته الإجمالية إلى 400 مليون يورو.

ونوه بالعمل على إنشاء 3 مشاريع متكاملة في الجنوب التونسي بتمويل صيني وهي جسر يربط جزيرة جربة واليابسة بالإضافة إلى مشروع السكك الحديدية الذي يربط بين ثلاث مدن وهي "قابس ومدنين وجرجيس" فضلا عن مشروع المنطقة الصناعية والمنطقة الحرة في مدينة جرجيس حيث يبدأ العمل في إنشاء في هذا المشروع بحلول العام 2020 ومن المقرر إنجازه خلال 3 سنوات.

وقال سالمي إن وزارة التجهيز والإسكان والتهيئة الترابية التونسية تستهدف مضاعفة حجم الطرقات السيارة في تونس بحلول العام 2030، مشيرا إلى أن تونس أنجزت 754 كيلو مترا من الجزء الخاص بطريق السيارة المغاربية الذي يمر من المغرب والجزائر وتونس ويصل إلى الحدود الليبية.

ويتوقع سالمي الانتهاء من كامل الطريق بحلول العام 2021 فيما يجري العمل حاليا على ربط المناطق الداخلية في تونس من خلال إنشاء الطريق السيارة الجديد بطول 385 كيلومترا وبتكلفة نحو 4.5 مليار دينار تونسي والذي يبدأ من تونس العاصمة إلى ولايات القيروان وسيدي بوزيد والقصرين وقفصة ويمر بست ولايات داخل الأراضي التونسية ومن المقرر الانتهاء من هذا المشروع بحلول العام 2022.

ترشيحات

الشاهد يدعو للإسراع بتشكيل الحكومة الجديدة

الاحتياطي الأجنبي لتونس يغطي واردات 104 أيام

أبوظبي تصدر قرارات هامة بشأن التعرفة المرورية الجديدة