تواصل مجلة مباشر
TV مباشر
اتصل بنا اعلن معنا   ENGLISH

تحليل: انعكاسات إيجابية متوقعة على "أرابتك" وسط السعي للاندماج

تحليل: انعكاسات إيجابية متوقعة على "أرابتك" وسط السعي للاندماج
لافتة تحمل شعار شركة أرابتك

من: إيناس بهجت

دبي - مباشر: شهدت أسهم شركة أرابتك القابضة ارتفاعات ملحوظة مع إقبال المستثمرين على شراء أسهمها، وتزايدت التوقعات بانعكاسات إيجابية نتيجة الخوض في عمليات الاندماج.

وكشفت شركة أرابتك القابضة صباح يوم الثلاثاء الماضي عن بحثها إمكانية توحيد أعمالها في قطاع الإنشاءات مع شركة تروجان القابضة.

ووفقاً لرصد أجراه "مباشر"، سجل السهم من لحظة الحديث عن الاتفاق المشترك، وحتى إغلاق جلسة اليوم صعوداً نسبته 3.08 بالمائة أي ما يقرب من عشر جلسات متتالية.

ووصل سعر السهم إلى 1.67 درهم، مقابل سعره قبل أنباء عملية الاندماج عند 1.62 درهم.

ويأتي هذا الارتفاع وسط اعتزام شركة أرابتك القابضة المدرجة بسوق دبي المالي الوصول إلى اتفاقية تعاون مشترك في قطاع المشاريع الإنشائية مع شركة تروجان القابضة العاملة بالقطاع العقاري بإمارة أبوظبي.

وأكدت الشركة في بيان سابق لها أنه في حال توصلت مع شركة "تروجان" إلى اتفاق بعد مباشرة إجراءات الدراسات الفنية والقانونية والمالية المتقابلة.

وأشار البيان إلى أن الشركتين ستقومان بتوقيع اتفاق مشترك تحدد بموجبه البنود والإجراءات الخاصة لعملية توحيد الأعمال المشار إليها الذي قد يؤدي إلى صفقة اندماج بينهما.

وأكدت "أرابتك" أنها ستعلن جميع المستجدات حول هذا الموضوع في حال تحققها أو في حال لم تنجم المفاوضات أو الدراسة عن اتفاق بين الطرفين.

وخالف أداء سهم أرابتك خلال تلك الفترة مؤشر قطاع العقارات والذي تراجع بنسبة  3.4 بالمائة.

وعلق مدير إدارة الأصول لدى شركة مينا كورب، لـ"مباشر"، بأن التوجه الحالي داخل الإمارات للاندماج يعطي فرصة أكبر للحصول على حصة كبيرة بسوق التطوير العقاري.

ونوه طارق قاقيش بأن الشراكة مع المنافسين بسوق العقار تنعكس عليها قدرة أكبر على توفير رأس المال وقدرات التسليم مما يساهم في مساعدة الشركات في الحصول على هوامش ربحية أكبر، وتعويض أي خسائر يمكن أن تلحق بها.

يشار إلى أن أرباح شركة أرابتك انخفضت بنسبة 50 بالمائة في النصف الأول من العام الحالي؛ لتصل إلى 57.9 مليون درهم مقابل أرباح بـ 113 مليون درهم بالفترة نفسها من العام الماضي، بسبب تراجع المبيعات 12 بالمائة، وارتفاع المصاريف 28 بالمائة.

وتأتي خطوة الاندماج بعد مرور أكثر من عامين تقريباً على قيام أرابتك القابضة بإعادة رسملة الشركة مؤكدة أنها ستتمكن من العودة إلى مسار تحقيق نمو ربحي مستدام بعد الانتهاء من عملية إعادة الهيكلة.

واعتزمت الشركة جمع 1.5 مليار درهم ما يعادل 408.4 مليون دولار من الأسهم لإطفاء الخسائر المتراكمة في الميزانية، حيث تألف البرنامج من خطوتين وهي إصدار حقوق الاكتتاب في أسهم جديدة لزيادة رأسمال الأسهم عبر إصدار 1.5 مليار سهم جديد بسعر درهم واحد للسهم الواحد.

هذا بالإضافة إلى تخفيض رأس المال لإطفاء الخسائر المتراكمة من خلال إلغاء ما يصل إلى 4.615 مليار سهم، من أجل إعادة جدولة الديون قصيرة الأجل عبر قروض طويلة الأجل.

مراحل إعادة الهيكلة

2017.. وأنهت الشركة المرحلة الأولى من إعادة الهيكلة في العام 2017، حيث شملت إعادة التوازن إلى أعمال الشركة خلال العام الجاري عبر تطبيق برنامج إعادة الرسملة وترسيخ مكانة "أرابتك" كشركة إدارة استراتيجية.

2018.. وجاءت المرحلة الثانية بهدف تأمين حافظة سنوية من المشاريع الجديدة التي لا تقل قيمتها عن 8 إلى 9 مليارات درهم على مستوى المجموعة، مع الحفاظ في الوقت نفسه على مرونة الأعمال وتسليم المشاريع في الوقت المتفق عليه.

2019.. أما المرحلة الثالثة تسعى الشركة للانتهاء منها بنهاية العام الجاري عبر تحقيق نمو متواصل في صافي الربح وتحسين التدفقات النقدية، وتحسين إجمالي هوامش الربح من المشاريع، وضمان تسليمها في الموعد المحدد، وسط أنباء عن الاندماج الحالي.

وأرابتك هي مجموعة شركات رائدة ومتخصصة في تنفيذ مشاريع البنية التحتية، وتسعى دائماً إلى إيجاد أفضل السبل للمساهمة في المجالات الاجتماعية والاقتصادية، وهي تحرص على تحسين جودة حياة الأفراد ضمن مجتمعاتها.

ونفّذت الشركة مجموعة متنوعة من المشاريع الإنشائية البارزة، مثل تشييد برج خليفة، وهو أطول مبنى في العالم، فضلاً عن عدد آخر من المشاريع التقنية، وقصر الإمارات أحد أبرز معالم إمارة أبوظبي، ومثل المطارات والبنية التحتية المتصلة بها، وتم إدراج أرابتك في سوق دبي المالي عام 2005 كأول شركة إنشاءات خاصة تتحول إلى شركة مساهمة عامة.

ترشيحات:

الاندماجات تطرق أبواب شركات العقار بالإمارات.. وهذه الأسباب

الأسهم الإماراتية.. مكاسب مرتقبة واندماجات متوقعة

تحليل.. الإيرادات الفاعل الرئيسي في أرباح شركات عقار أبوظبي

مسح.. الأداء السلبي يخيم على شركات العقار الإماراتية بالربع الثاني