تواصل مجلة مباشر
TV مباشر
اتصل بنا اعلن معنا   ENGLISH

توقعات بارتفاع بورصة مصر وزخم السيولة بعد قرار خفض الفائدة

توقعات بارتفاع بورصة مصر وزخم السيولة بعد قرار خفض الفائدة
شاشة تداول البورصة

من: هبة الكردي

القاهرة – مباشر: توقع محللو أسواق المال وخبراؤها، ارتفاع مؤشرات بورصة مصر خلال تعاملات اليوم، وعودة ارتفاع السيولة بعد قرار المركزي لخفض الفائدة.

وقررت لجنة السياسة النقدية الخميس الماضي خفض الفائدة على الإيداع والإقراض وسعر العملية الرئيسية بنحو 150 نقطة أساس إلى 14.25 بالمائة و15.25 بالمائة و14.75 بالمائة على الترتيب.

قال سعيد الفقي مدير فرع لدى أصول لتداول الأوراق المالية، إن أسواق المال تعد المستفيد الأول والأسرع تأثيراً من قرار تخفيض الفائدة.

وتوقع الفقي أن يتخطى المؤشر الرئيسي مستوى 14500 نقطة بعد قرار التخفيض خاصة أنه ما زال يتوافر سيولة من عائد صفقة جلوبال كانت بانتظار قرار المركزي بشأن تخفيض الفائدة.

وأشار الفقي إلى أنه من المتوقع أن تشهد البورصة هذا الأسبوع أداءً إيجابياً ليقترب المؤشر من مستويات 15000 نقطة.

ولفت الفقي إلى أن القطاع العقاري سيكون الأكثر تأثيراً بقرار تخفيض سعر الفائدة، متوقعاً ارتفاع أسهم القطاع المدرجة بالبورصة.

من جانبه، توقع أيمن فودة رئيس لجنة أسواق المال بالمجلس الاقتصادي الأفريقي، عودة ظهور السيولة في البورصة المصرية بعد قرار خفض سعر الفائدة خاصة على أسهم الشركات ذات المحافظ الائتمانية المقترضة.

وأشار رئيس لجنة سوق المال إلى أنه من المتوقع أن تشهد بورصة مصر أداءً إيجابياً قوياً مع بداية تداولات أولى جلسات الأسبوع، لنجد أن المؤشر الرئيسي لديه مقاومة قصيرة المدى عند 14477 – ثم 14550 نقطة، على أن يكون الدعم عند 14250 – ثم 14180 نقطة.

وعلى مستوى مؤشر الأسهم الصغيرة والمتوسطة الذي يشهد أداءً إيجابياً، أشار فودة إلى أنه لديه مقاومة قصيرة المدى عند 558 – ثم 567 نقطة، على أن يكون الدعم عند 543 – ثم 535 نقطة.

وبحسب رصد "مباشر"، تعد شركات الصلب والتطوير العقاري أبرز المستفيدين من خفض الفائدة المتوقع، وعلى رأسها 4 شركات وهي: حديد عز وبالم هيلز وغبور وسوديك.

ومن جانبه قال أسامة نجيب رئيس قسم التحليل الفني بشركة أراب فاينانس إن المؤشر الرئيسي للبورصة تخطى مستوى المقاومة 14300 نقطة، مما يدعم استمرار ارتفاعه حتى 14540 نقطة.

وتابع: وبذلك يكون اقترب المؤشر من منطقة المقاومة الأهم حول مستوى 14600 نقطة ومستوى الحد العلوي للمنطقة العرضية التي كان يتحرك داخلها بين 13300 نقطة و14600 نقطة.

وتوقع نجيب أن يستكمل المؤشر ارتفاعه مستهدفاً اختراق 14600 نقطة ثم 14950 نقطة - 15000 نقطة.

وكانت مؤشرات البورصة المصرية أنهت تداولات جلسة يوم الخميس على تراجع هامشي وسط حالة من الترقب بشأن قرار المركزي المصري لأسعار الفائدة وتراجع المؤشر الرئيسي إيجي إكس 30 هامشياً بنسبة 0.17 بالمائة عند مستوى 14333 نقطة، فاقداً 24 نقطة.

ترشيحات:

عاجل.. المركزي المصري يقرر خفض أسعار الفائدة 1.5%

قمة الدول السبع تنطلق وسط مخاوف فشل تاريخي

 3.8مليار دولار صادرات مصر لدول مجموعة السبع بالنصف الأول