تواصل مجلة مباشر
TV مباشر
اتصل بنا اعلن معنا   ENGLISH

مسح.. أرباح قطاع العقارات الكويتي تتراجع 41% بالربع الثاني

مسح.. أرباح قطاع العقارات الكويتي تتراجع 41% بالربع الثاني
عقارات في الكويت

من: محمد فاروق

الكويت - مباشر: أظهر مسح أعده "مباشر" تراجع أرباح شركات قطاع العقارات المدرج بالبورصة الكويتية 40.8 بالمائة في الربع الثاني من العام الجاري، على أساس سنوي.

وبحسب الإحصائية، بلغت أرباح 34 شركة مدرجة بالقطاع خلال الفترة 14.345 مليون دينار (47.3 مليون دولار)، مقابل أرباح بنحو 24.233 مليون دينار (79.9 مليون دولار) بالربع الثاني من 2018.

وعلى مستوى النتائج نصف السنوية، بلغت أرباح شركات القطاع 52.975 مليون دينار (174.7 مليون دولار)، مقابل أرباح بنحو 61.409 مليون دينار (202.5 مليون دولار) للفترة ذاتها بالعام السابق، بتراجع نسبته 13.7 بالمائة.

وشكلت أرباح القطاع 14.4 بالمائة من إجمالي أرباح السوق الكويتي بالربع الثاني من 2019، والبالغة 543.251 مليون دينار، فيما استحوذ القطاع على 4.7 بالمائة من إجمالي أرباح السوق بالنصف الأول والبالغة 1121.705 مليون دينار.

"المباني" تتصدر الأرباح على المستويين الفصلي والنصف سنوي

وتصدرت "المباني" أكبر الأرباح بالقطاع على المستويين الفصلي والنصف سنوي، حيث بلغت أرباحها بالربع الثاني 14.05 مليون دينار بنمو نسبته 11.5 بالمائة، كما ارتفعت أرباحها بالنصف الأول من 2019 بنسبة 12.3 بالمائة إلى 27.8 مليون دينار.

وحققت "الأرجان" أقل الأرباح بالقطاع خلال الربع الثاني من العام الجاري 21 23 ألف دينار، بينما سجلت "الكويتية العقارية" أقل الأرباح خلال النصف الأول من العام بنحو 29 ألف دينار.

أما شركة "أبيار" فكانت صاحبة أكبر الخسائر على المستويين الفصلي والنصف سنوي، حيث تكبدت خسائر بقيمة 19.67 مليون دينار في الربع الثاني من 2019، وبلغت خسائرها خلال النصف الأول من العام نحو 19.81 مليون دينار.

وسجلت "مشاعر" أعلى معدل نمو في النتائج داخل القطاع خلال الربع الثاني من 2019 والنصف الأول من العام، بنسب بلغت 911.6 بالمائة و791.9 بالمائة على الترتيب.

ووضعت الخسائر الكبيرة التي تكبدتها "أبيار" الشركة في صدارة أعلى معدلات التراجع في النتائج داخل القطاع العقاري خلال فترتي الربع الثاني والنصف الأول من 2019.

مُحلل: خسائر "أبيار" أثرت على نتائج القطاع.. وتحسن مُرتقب بالنصف الثاني

وحول أداء القطاع العقاري وشركاته المدرجة ببورصة الكويت، قال المُحلل المالي للأسواق محمد صديقي لـ"مباشر"، إن العقارات في الكويت تشهد حالة من الاستقرار النسبي خلال الخمس سنوات الأخيرة، إلا أن الاضطرابات الأخيرة في المنطقة أثرت نوعاً ما على نشاط السوق العقاري ونتائج الشركات بالتبعية.

وأوضح الديب أن حركة بيع وشراء العقارات مرتبطة كذلك بمؤشرات اقتصادية أخرى منها أسعار النفط والمعادن وكذلك سوق العملات، ولكل مؤشر منها تأثير مُختلف على مستوى نشاط القطاع.

وأشار إلى أن تباين نتائج القطاع العقاري ما بين الربعين الأول والثاني من العام الجاري يُفسر حالة الخوف والحذر الشديد من قبل المستثمرين والمتداولين في البورصة أو خارجها، حيث جاءت نتائج الربع الأول إيجابية بدعم وجود مُحفزات استثمارية وأخبار إيجابية وصفقات متنوعة، بينما كان المردود سلبياً في الربع الثاني نظراً للاضطرابات المُحيطة بالمنطقة وهو ما انعكس على نتائج النصف في المُجمل.

ويرى الديب أن التحول الرئيسي في نتائج القطاع - سواء على المستوى الفصلي أو النصف سنوي - يعود بشكل رئيسي للنتائج السلبية لشركة "أبيار" التي تحولت إلى الخسارة في الربع الثاني وتفاقمت خسائرها نصف السنوية بما تتجاوز نسبته 31340 بالمائة، وهي نسبة غير طبيعية.

وأضاف أنه إذا تم استبعاد نتائج "أبيار" من القطاع العقاري خلال الربع الثاني والنصف الأول من 2019 سنجد أن الدفة ستتحول إلى اللون الأخضر، لترتفع الأرباح الفصلية لشركات القطاع بنحو 41 بالمائة، ونحو 18 بالمائة خلال النصف الأول من العام.

وكانت "أبيار" أعلنت في أبريل/نيسان الماضي، عن البدء في تنفيذ مذكرة التفاهم الخاصة بتسوية الالتزامات المالية الممنوحة لها على شكل تسهيلات ائتمانية، وذلك من خلال السداد العيني المُتمثل في تنازل الشركة عن بعض أصولها بقيمة إجمالية قدرها 19.4 مليون دينار وتحقيقها لخسائر دفترية بنحو 17.8 مليون دينار الأمر الذي انعكس بالفعل على نتائج الربع الثاني والنصف الأول من 2019.

وتوقع الديب أن تتحسن أوضاع القطاع العقاري في الربعين الثالث والرابع من العام الجاري، خاصة مع عودة التداول بقوة على أسهم العقارات بالبورصة الكويتية وارتفاع الأسعار في بعض المناطق السكنية، وزيادة الإقبال على العقار الاستثماري؛ وهو ما سينعكس في المجمل على نتائج الشركات خلال الفترة المتبقية من العام.

 

المزيد من التقارير القطاعية

ترشيحات:

الكويت: إعفاء المعاقين من رسوم الخدمات الحكومية

النفط الكويتي يرتفع 76 سنتاً إلى 60.61 دولار للبرميل

المؤشرات الكويتية تتراجع صباحاً وسط هدوء بالتداولات

"فيتش" ترفع تصنيف "كويت إنرجي" بنظرة مستقرة

"الكهرباء" الكويتية تؤجل المرحلة الثانية لمحطة الدوحة إلى 2020