تواصل مجلة مباشر
TV مباشر
اتصل بنا اعلن معنا   ENGLISH

تزايد توقعات الأسواق لخفض الفائدة الأمريكية 0.5% باجتماع يوليو

تزايد توقعات الأسواق لخفض الفائدة الأمريكية 0.5% باجتماع يوليو

من: سالي إسماعيل

مباشر: تزايدت توقعات المستثمرين بشأن قيام بنك الاحتياطي الفيدرالي بخفض معدلات الفائدة الأمريكية بنحو 0.5 بالمائة في اجتماعه المقبل، بعد أن كانت التكهنات تدور حول مسألة تقليص الفائدة من عدمه.

وبحسب مؤشر "سي.إم.إيه" والذي يتبع تداول العقود الآجلة لمؤشر الاحتياطي الفيدرالي، اليوم الجمعة، فإن احتمالية خفض معدل الفائدة بمقدار 50 نقطة أساس (0.5 بالمائة) خلال اجتماع يوليو/تموز الجاري تزايدت إلى 46.2 بالمائة.

ويعني ذلك أن المستثمرون يتوقعون خفض معدل الفائدة إلى نطاق يتراوح بين 1.75 إلى 2 بالمائة بدلاً من النطاق الحالي البالغ 2.25 إلى 2.50 بالمائة.

مؤشر "سي.إم.إيه" لرصد توقعات الأسواق

ويرى المستثمرون أن هناك فرصة بنحو 53.8 بالمائة لخفض معدل الفائدة بمقدار 25 نقطة أساس في الاجتماع ذاته لتكون الفائدة في نطاق يتراوح بين 2 إلى 2.25 بالمائة.

وعند مقارنة توقعات السوق في الوقت الراهن بالتكهنات قبل أسبوع واحد فقط، فإن هناك فارق كبير للغاية، حيث أن 23 بالمائة فقط كانوا يرون احتمالية لتقليص الفائدة بنحو 50 نقطة أساس مقابل 77 بالمائة يتوقعون خفضها بمقدار 25 نقطة أساس.

وتأتي هذه التوقعات بعد تعليقات رئيس بنك الاحتياطي في ولاية نيويورك "جون ويليامز" بالأمس والتي أشارت إلى ضرورة تنفيذ خفض سريع وقوي في معدل الفائدة الأمريكية من أجل حماية الاقتصاد.

واعتبر المستثمرون تصريحات ويليامز إشارة على مزيد من النهج الحذر من جانب المركزي الأمريكي، ما قد يفتح الطريق أمام خفض كبير بمعدل الفائدة نهاية هذا الشهر.

يذكر أن شهادة رئيس الاحتياطي جيروم باول في وقت سابق من هذا الشهر أشارت إلى احتمالية خفض الفائدة لكنها ألمحت إلى تحرك محدود النطاق.

ويرى الرئيس التنفيذي لشركة الأبحاث بيانكو "جيم بيانكو" أن هناك حاجة لتقليص الفائدة بمقدار 50 نقطة أساس في الاجتماع المزمع عقده يوم 31 يوليو/تموز الجاري بالنظر إلى منحنى العائد.