تواصل مجلة مباشر
TV مباشر
اتصل بنا اعلن معنا   ENGLISH

محدث.. الإسترليني يعمق خسائره لأدنى مستوى منذ أبريل 2017

محدث.. الإسترليني يعمق خسائره لأدنى مستوى منذ أبريل 2017

مباشر: عمق الجنيه الإسترليني من خسائره أمام الدولار الأمريكي واليورو خلال تعاملات اليوم الثلاثاء، ليكون عند أدنى مستوى في 27 شهراً، وسط مخاوف بشأن البريكست بدون صفقة.

ويأتي الهبوط في قيمة العملة المحلية لبريطانيا بالتزامن مع ترقب طريقة تعامل رئيس وزراء جديد للبلاد ليكون خلفاً لـ"تريزا ماي" مع ملف البريكست.

ويرى كل من المتنافسين على المنصب "بوريس جونسون" و"جيريمي هانت" أن ما يسمى بخطة الدعم لتجنب الحدود الصعبة في أيرلندا - والتي تعتبرها بروكسل ضرورية - يجب إلغاؤها.

ومن المقرر اختيار رئيس الوزراء الجديد الأسبوع المقبل مع اقتراب الموعد النهائي المحدد للبريكست.

كما من المقرر أن تترك المملكة المتحدة عضوية الاتحاد الأوروبية في 31 أكتوبر/تشرين الأول، بحسب التمديد للمادة 50 بدلاً من الموعد السابق في 29 مارس/آذار الماضي.

وكانت دراسة حديثة حذرت من أن المملكة المتحدة تواجه خطراً بشأن حدوث ركود اقتصادي هو الأكبر منذ الأزمة المالية العالمية بسبب عدم اليقين حيال البريكست والتباطؤ الاقتصادي العالمي.

لكن محافظ بنك إنجلترا "مارك كارني" أكد أن المركزي البريطاني لديه القدرة للتعامل مع أيّ تأثير اقتصادي جراء البريكست.

وعلى صعيد الأرقام الاقتصادية، فإن أجور العاملين في المملكة المتحدة سجلت أسرع وتيرة ارتفاع في 11 عاماً خلال الثلاثة أشهر المنتهية في شهر مايو/أيار الماضي مع استقرار معدل البطالة عند أدنى مستوى بـ45 عاماً.

وبحلول الساعة 2:55 مساءً بتوقيت جرينتش، هبطت العملة البريطانية مقابل نظيرتها الأمريكية بنسبة تزيد عن 0.8 بالمائة ليسجل الجنيه الإسترليني 1.2412 دولار، بعد أن سجل 1.2397 دولار في وقت سابق وهو أدنى مستوى منذ أبريل/نيسان من عام 2017.

وخلال نفس الفترة، انخفض الإسترليني أمام اليورو بنحو 0.5 بالمائة لترتفع العملة الأوروبية الموحدة إلى 0.9039 إسترليني، مسجلاً أدنى مستوياته في نحو 6 أشهر.

ومنذ بداية العام الحالي وحتى الآن، فإن العملة البريطانية سجلت خسائر أمام الدولار بنحو 1.87 بالمائة ومقابل اليورو بنحو 0.25 بالمائة.