تواصل مجلة مباشر
TV مباشر
اتصل بنا اعلن معنا   ENGLISH

بالإمارات.. طفرة مرتقبة للسياحة بعد إعفاء المرافقين من الرسوم

بالإمارات.. طفرة مرتقبة للسياحة بعد إعفاء المرافقين من الرسوم
ناطحات سحاب بإمارة دبي، الصورة أرشيفية

 من: محمود جمال

أبوظبي - مباشر: يتهيأ القطاع السياحي بالإمارات إلى انتعاش جديد بعد أن زفت الهيئة الاتحادية للهوية والجنسية "بشرى سارة" لكل من يسعى للحصول على تأشيرة سياحة إلى أي إمارة بالدولة.

وأعفت دولة كل من يسعى للحصول على تأشيرة سياحية من تحمل أبنائهم دون سن 18 عاماً من رسوم تأشيرة الدخول وذلك خلال الفترة من 15 يوليو وحتى 15 سبتمبر 2019، بحسب بيان رسمي من الهيئة الاتحادية للهوية والجنسية.

ووفقاً للبيانات الرسمية المعلنة من قبل الهيئات السياحية بالدولة فإن عدد الزائرين الذين تستقبلهم فنادق الدولة سنوياً يتجاوز عددهم 26 مليون زائر وسط سعي الدولة تقديم مجموعة متنوّعة من عوامل الجذب السياحي الفريدة لزوّارها من الشرائح المستهدفة. 

ولتطبيق القرار قالت الهيئة إنه بإمكان السياح الراغبين في زيارة الإمارات تقديم طلباتهم لاستخراج التأشيرات السياحية العائلية من خلال مكاتب السفر والسياحة المعتمدة في بلدانهم، وكذلك من خلال مكاتب (طيران الإمارات، طيران الاتحاد، فلاي دبي، العربية للطيران) والاستفادة من الإعفاء.

قرار إيجابي

وقال خبراء ومسؤولون إن القرار سيكون له تأثير إيجابي مباشر على القطاعات كافة السياحية بالدولة، مشيرين إلى أن رسوم التأشيرات تمثل محدد مهم للعائلات التي تسعى لقضاء إجازة الصيف حيث يختارون الوجهات السياحية الأقل كلفة في الرسوم.

وأكدوا أن الإمارات توفر المنتج السياحي المناسب للعائلات بما يشمل المدن الترفيهية التي تتميز بالألعاب وبسياحة الشواطئ والمنتجعات، فضلاً عن مراكز التجارية الكبرى التي دائماً ما تسعى الأسر إلى زيارتها وشراء البضائع الثمينة مع تقديمها تخفيضات كبرى تصل إلى أكثر من 50 بالمائة.

طفرة سياحية.. أكثر من 25 مليون زائر بفنادق الإمارات

وجهة مميزة

وقال المدير العام لدائرة السياحة والتسويق التجاري بدبي "دبي للسياحة"، إن تطبيق القرار بإعفاء مرفقي السائحين بالدولة ممن تقل أعمارهم عن الثامنة عشرة من رسوم تأشيرة الدخول يعزز من مكانة الدولة كوجهة سياحية مميزة.

وأضاف هلال سعيد المري: أن القرار يتماشى مع استراتيجيتنا الرامية إلى استقطاب المزيد من الزوار خلال فصل الصيف ولا سيما من فئة العائلات؛ وبالتالي المساهمة في دعم مختلف القطاعات الاقتصادية.

وتابع: أن القرار سيرفع من مساهمة القطاع السياحي في الناتج المحلي الإجمالي لدبي بشكل خاص والدولة بشكل عام.

وأكد أن القرار يتكامل مع الجهود التي نقوم بها عبر تنظيم واستضافة العديد من الفعاليات والعروض الترويجية التي توفر تجارب متنوعة لزوار الدولة والإمارة بشكل خاص.

دبي تجذب أنظار السياح الخليجيين.. والمزيد في الطريق

 

معالم فريدة

ودبي كواحدة من أميز الإمارات بالدولة توفر معالم فريدة وللسياح في مقدمتها "دبي مول"، و"برج خليفة"، و"دبي باركس آند ريزورتس"، و"آي إم جي عالم من المغامرات"، والوجهة الشاطئية العالمية الجديدة في منطقة جميرا بدبي "لا مير"، إلى جانب وجهة "السيف" في منطقة خور دبي. 

ومن بين المعالم الجديدة بالإمارة: "برواز دبي" بتصميمه الذي يقدم لزواره مشهداً متكاملاً للمدينة يجمع بين ماضيها وحاضرها ومستقبلها.

وشهدت مؤخراً افتتاح جزيرة "بلوواتر" على الساحل الممتد أمام مساكن شاطئ جميرا التي تحتوي على مناطق تجارية وسكنية وفندقية ومرافق ترفيهية، وتتوسطها عجلة "عين دبي" الترفيهية الأعلى من نوعها في العالم.

التدفقات السياحية

وتوقع الخبير السياحي سعيد فياض أن يشهد الصيف الحالي لافتاً بالتدفقات السياحية العائلية، خاصةً من أسواق دول أوروبا الشرقية والدول الاسكندنافية. 

وأكد أن القرار سيكون له تأثير إيجابي قوي على تعزيز مكانة الدولة وجهة سياحية عائلية من مختلف الأسواق.

Image result for Dubai hotels

السياحة الترفيهية

ووفقاً لتوقعات مجلس السياحة والسفر العالمي فإن من المرجح أن ينمو الإنفاق على السياحة الترفيهية في دولة الإمارات من 145.3 مليار درهم خلال العام الجاري إلى 158.7 مليار درهم خلال العام المقبل، بنسبة نمو تصل إلى نحو 9.22بالمائة.

وأظهرت بيانات للمجلس أن حجم الإنفاق على السياحة الترفيهية داخل السوق المحلية وصل إلى 136.2 مليار درهم خلال العام الماضي، لتستحوذ الإمارات بذلك على 26.93 بالمائة من إجمالي حجم الإنفاق بالمنطقة خلال عام 2018، الذي بلغ نحو 505.7 مليار درهم.

وأشارت البيانات إلى أن متوسط حجم الإنفاق على السياحة الترفيهية نما بنسبة 12بالمائة بين عامي 2010 و2018، موضحة أن الإنفاق على الترفيه يستحوذ على نحو ثلاثة أرباع إجمالي حجم الإنفاق الكلي داخل السوق الإماراتية.

وتلعب العروض السياحية بالدولة وفي مقدمتها دبي التي تقدمها العديد من الوجهات في المدينة دوراً كبيراً في جذب المزيد من الشرائح المستهدفة من الزوار الذين يتطلّعون إلى خوض تجارب مميّزة.

وتهدف استراتيجية سياحة دبي 2025 التي اعتمدها المجلس التنفيذي لإمارة دبي في بداية شهر أكتوبر 2018، إلى جذب 21 إلى 23 مليون زائر بحلول عام 2022 و23 إلى 25 مليون زائر بحلول عام 2025.

إكسبو 2020

وقال تقرير صادر عن مؤسسة الإيكونومست إن هناك بعض النشاطات الاقتصادية بالإمارة على موعد مع انتعاش كبير مثل صناعة الطيران، والبنية التحتية، والتجزئة، والفنادق، والمطاعم، مع العدد المتزايد المتوقع من الزوار خلال عام معرض إكسبو العالمي 2020. 

ترشيحات:

بملياري درهم.. محمد بن راشد يعتمد مشروع تطوير طريق دبي - العين

تنفيذي الوزاري العربي للسياحة يعقد دورته الـ 24 بجامعة الدول.. الأحد

الإمارات تطبق أول برنامج بالعالم للتأمين على الحقوق العمالية