تواصل مجلة مباشر
TV مباشر
اتصل بنا اعلن معنا   ENGLISH

أرباح البنوك الأمريكية وخسائر الذهب محور الأسواق العالمية اليوم

أرباح البنوك الأمريكية وخسائر الذهب محور الأسواق العالمية اليوم

من:أحمد شوقي

مباشر: أثارت أرباح البنوك بالولايات المتحدة اهتمامات الأسواق العالمية بنهاية تعاملات اليوم الإثنين، إلى جانب خسائر الذهب.

وتجاوزت أرباح بنك "جولدمان ساكس" توقعات المحللين خلال الربع الأول، رغم تراجعها بنحو 21%، كما هبطت الإيرادات بنحو 13%، لينخفض السهم بنسبة 4%.

فيما ارتفعت أرباح "سيتي جروب" بأكثر من تقديرات المحللين، لكن تراجعت الإيرادات وفشلت في الوفاء بالتوقعات.

وكانت انطلاقة موسم نتائج الأعمال قوية الجمعة الماضية من قبل البنك الأمريكي "جي.بي.مورجان" حيث حقق أرباحاً قياسية خلال الربع الأول من العام الجاري بقيمة 9.18 مليار دولار بدعم صعود معدل الفائدة.

كما أعلن "ويلز فارجو" تحقيق أرباحاً وإيرادات فاقت توقعات المحللين خلال الفترة من يناير وحتى مارس الماضي.

خسائر الذهب

انخفضت أسعار الذهب لأدنى مستوى منذ جلسة 28 مارس الماضي عند تسوية تعاملات اليوم مع التطورات الإيجابية بشأن التجارة على خلفية تصريحات من قبل وزير الخزانة الأمريكي بأن الولايات المتحدة والصين قريبان من إنهاء المفاوضات نحو صفقة تجارية.

وفقد المعدن الأصفر 4 دولارات عند التسوية بعد أن تجاوزت خسائره 9 دولارات خلال التعاملات.

ومع مخاوف تخمة المعروض من الخام، تراجعت أسعار النفط عند تسوية التعاملات وسط إشارات متباينة بشأن المعروض والطلب على الخام.

مؤشرات الأسهم العالمية

تراجعت مؤشرات الأسهم الأمريكية في نهاية تعاملات اليوم مع إعلان نتائج أعمال الشركات، حيث قاد سهم "جولدمان ساكس" خسائر المؤشر الصناعي "داو جونز".

وأظهرت بيانات اقتصادية اليوم، ارتفاع الإنتاج الصناعي في ولاية نيويورك الأمريكية من أدنى مستوى في عامين خلال الشهر الجاري.

في حين ارتفعت مؤشرات الأسهم الأوروبية في نهاية تعاملات مع التفاؤل بشأن عقد صفقة تجارية بين الصين والولايات المتحدة.

كما أغلق مؤشر "نيكي" الياباني تعاملات اليوم على ارتفاع قوي مسجلاً أعلى مستوى في 4 أشهر.

فيما ارتفع معدل البطالة في تركيا لأعلى مستوى في 10 سنوات خلال الشهر الأول من العام الجاري وفقاً لبيانات رسمية.

وفي سياق آخر، ومع استمرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب في الهجوم على الاحتياطي الفيدرالي، أعرب رئيس المركزي الأوروبي عن قلقه بشأن استقلالية الفيدرالي.

فيما ذكر مسؤول في صندوق النقد الدولي بأن البنك المركزي التركي في حاجة إلى الاستقلال الكامل.