محافظ بنك إنجلترا: البريكست قد يكون اختباراً قوياً للاقتصاد العالمي

محافظ بنك إنجلترا: البريكست قد يكون اختباراً قوياً للاقتصاد العالمي

مباشر: قال محافظ بنك إنجلترا إن خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي قد يكون "اختبارًا حاداً" لكيفية تصرف الاقتصاد العالمي وفقًا لقواعد التجارة الجديدة.

وأضاف مارك كارني في كلمة ألقاها في لندن، اليوم الثلاثاء، أن خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي أول اختبار لنظام عالمي جديد حول إذا كان يمكن إيجاد طريقة لتوسيع فوائد الانفتاح مع تعزيز المساءلة الديمقراطية.

وأوضح محافظ بنك إنجلترا أن البريكست يمكن أن يؤثر على التوقعات العالمية على المدى القصير والطويل.

وأشار كارني إلى أنه من مصلحة الجميع إيجاد اتفاق بشأن البريكست في الأسابيع القليلة المقبلة.

ومن المقرر أن تتم عملية البريكست في 29 مارس المقبل، وسط سعي رئيسة الوزراء البريطانية تريزا ماي لتأمين تعديلات على صفقتها مع الاتحاد الأوروبي.

ومع قيام بنك إنجلترا بتخفيض توقعات النمو الاقتصادي الأسبوع الماضي، قال كارني إن تأثير التباطؤ في الصين وعدم اليقين وارتفاع التوترات المحيطة بالسياسة التجارية وديون الشركات جميعها من المخاطر المحتملة على النمو العالمي.

وكانت بيانات رسمية قد أظهرت أن اقتصاد المملكة المتحدة نما في العام الماضي بأضعف وتيرة في 6 سنوات.