البحرين تستعرض مستجدات التكنولوجيا المالية عبر "أسبوع فينتاستك"

البحرين تستعرض مستجدات التكنولوجيا المالية عبر "أسبوع فينتاستك"
مملكة البحرين

مباشر: تستضيف مملكة البحرين في الفترة من 24 إلى  29 فبراير الجاري فعاليات أسبوع "فينتاستك – البحرين" ..

ويعكس الدور المحوري الذي تضطلع به المملكة في عالم  التكنولوجيا المالية، ويتضمن سلسلة من المؤتمرات وورش العمل التي تشارك فيها نخبة من الخبراء في  مختلف المجالات المالية والتكنولوجية.

وتشهد جلسات الأسبوع حضور أكثر من ألف شخصية من قطاعات الأعمال والحكومة والأوساط الأكاديمية للاطلاع على أحدث التوجهات في الخدمات المالية والتعرف على رؤى عدد من أبرز المتحدثين العالميين.

وستتضمن فعاليات أسبوع "فينتاستك – البحرين" ورش عمل حول أفضل التجارب للشركات الناشئة إلى جانب المحادثات مع أبرز ا لرواد والقيادات في مجال التكنولوجيا المالية.

 وسيشهد أسبوع "فينتاستك – البحرين" استضافة الممكلة للمنتدى المالي لدول مجلس التعاون الخليجية والذي سينعقد في الفترة ما بين 26 وحتى 27 فبراير 2019، وهو فعالية سنوية تجمع أبرز المهتمين والمختصين بالتكنولوجيا المالية في المنطقة.

وستشمل الفعاليات أيضاً ورش عمل حول أفضل الممارسات للشركات الناشئة وجلسات حوارية مع رواد وكبار قادة التكنولوجيا المالية، وهو ما يتيح الفرصة للقطاع الخاص في المملكة للاطلاع على أبرز المستجدات العالمية في قطاع التكنولوجيا المالية، وأن يشارك في  مناقشة أبرز الرؤى التي سيتم طرحها في هذه الفعاليات

وسيعقد منتدى التكنولوجيا المالية الثالث في الشرق الأوسط وأفريقيا، والذي سيعقد في يومي 20 و21 فبراير، برعاية بنك ABC (المؤسسة المصرفية العربية) و AFS (الخدمات المالية العربية)، تحت عنوان "الأعمال المصرفية بعد التغيير  التكنولوجي".

وتنعقد ندوة قانون الإفلاس وأثره على البنوك والشركات الناشئة، والتي سيحتضنها مجلس التنمية الاقتصادية في 24 فبراير، وستتضمن جلسة تفاعلية وستتناول الندوة الكيفية التي يمكن بها للشركات الناشئة العاملة في مجال التكنولوجيا المالية أن تضمن نجاح ابتكاراتها في المنطقة من خلال الامتثال والالتزام التنظيمي.

وينطلق مؤتمر RegFact 2019 في 25 فبراير، برعاية "مصرف البحرين المركزي"، وينظمه "خليج البحرين للتكنولوجيا المالية" وذلك بهدف استكشاف كيفية العمل المشترك بين القطاع الخاص والهيئات التنظيمية، في سبيل  تصميم أكثر الأنظمة ابتكاراً وحرفية، والتي تتيح المجال لازدهار التكنولوجيا المالية.

ويعقد "مجلس رواد" التابع لبنك البحرين للتنمية  في 25 فبراير، والذي سيتيح الفرصة أمام الشركات الناشئة للقاء أصحاب رؤوس الأموال الاستثمارية العالمية، والنقاش حول قطاع تكنولوجيا المعلومات والاتصالات المزدهر في الشرق الأوسط وكيفية تحسين الوصول إلى التمويل.

وقال خالد الرميحي، الرئيس التنفيذي لمجلس التنمية الاقتصادية في البحرين، وهو أحد الجهات التي تنظم وتستضيف  أسبوع "فينتاستك – البحرين": "يشهد قطاع التكنولوجيا المالية في منطقة الشرق الأوسط نمواً متواصلاً ويحظى بالاعتراف بإمكانياته من قبل مجتمع  المهتمين بالتكنولوجيا المالية حول العالم".

وتابع: "نحرص في البحرين على تعزيز مسيرتنا المتميزة في قطاع الخدمات المالية عبر تطوير منتجات وخدمات جديدة ومبتكرة من شأنها أن تغير الطريقة التي يتعامل بها المستهلكون والشركات في جميع أنحاء المنطقة مع هذا القطاع".

ومن المتوقع أن تجمع الشركات الناشئة في دول مجلس التعاون الخليجي ملياري دولار من التمويل الخاص خلال العقد المقبل، مقارنةً بـ 150 مليون جنيه استرليني فقط في السنوات العشر السابقة.

و تشير بعض الحقائق إلى  أن 86٪ من سكان الشرق الأوسط وشمال إفريقيا لم يمتلكوا حسابات مصرفية في عام 2017 وذلك على الرغم من معدلات انتشار الهاتف المحمول المرتفعة للغاية.

هذا بالإضافقة إلى أن أكثر من نصف سكان المنطقة تقل أعمارهم عن 30 عامًا، وهما عاملان من شأنهما أن يساعدا على تحفيز الخدمات الرقمية ويضع المزيد من الاحتماليات لحدوث تغيير نوعي في المنطقة.

 

 

ترشيحات:

مركز الاتصال البحريني: قمة الحكومات محطة عالمية يترقبها صناع القرار

العربية المصرفية توصي بتوزيعات سنوية.. فما هي؟

أرباح "أيه بي سي" تتزايد 2.3% في الربع الرابع

الصناعة والبنوك تضغط على بورصة البحرين صباحاً