مصر تنهي المرحلة الأولى لإنشاء شركة ضمان مخاطر الصادرات لأفريقيا

مصر تنهي المرحلة الأولى لإنشاء شركة ضمان مخاطر الصادرات لأفريقيا
صادرات وواردات ـ أرشيفية

القاهرة – مباشر: انتهى البنك المركزي المصري بالتعاون مع البنك الأفريقي للتصدير والاستيراد "افركسيم" من أول مراحل إنشاء شركة ضمان مخاطر الصادرات إلى إفريقيا.

وقالت الدكتورة نجلاء نزهي مستشار محافظ البنك المركزي للشئون الأفريقية لوكالة أنباء الشرق الأوسط، إنه تم الانتهاء من اعداد دراسة الجدوى الخاصة بالشركة وتم وضع 3 سيناريوهات للتأسيس وشكلها القانوني، للاختيار بينها.

وأوضحت نزهي، أن الشركة تأتي في إطار حرص البنك المركزي على توفير البيئة المواتية للمستثمرين ورجال الأعمال المصريين فى إفريقيا وتسهيل عمليات التبادل التجارى بين مصر ودول القارة.

وأوضحت مستشار محافظ البنك المركزي للشئون الافريقية أن شركة ضمان مخاطر الصادرات إلى إفريقيا تهدف إلى زيادة الصادرات المصرية من المنتجات والخدمات للدول الأفريقية، وتنشيط ودعم الصناعات الصغيرة والمتوسطة، واستقطاب الاستثمارات الأجنبية، وزيادة التواجد بالأسواق الأفريقية بالإضافة إلى فتح قنوات جديدة للبنوك المصرية المحلية للإقراض فى الخارج.

وأشارت إلى أن البنك وقع في يونيو الماضي اتفاقية مع البنك الإفريقى ‏للتصدير والاستيراد (افركسيم بنك ) لعمل دراسة للسوق المصرى واقتراح نظام العمل الأمثل لشركة ضمان مخاطر الصادرات إلى إفريقيا والذى يتلاءم مع احتياجات السوق مع الاخذ في الاعتبار الأهداف الإستراتيجية للدولة المصرية.

وكشفت عن أن البنك المركزى المصري يعمل حاليا على التحضير لعقد ندوة بمقره، ودعوة رجال الأعمال، أعضاء المجالس التصديرية، البنوك، الوزارات، وكافة الجهات المعنية، يقوم خلالها كل من ممثلى البنك المركزى والبنك الإفريقى للتصدير والاستيراد بعمل عرض تقديمى لشرح مبادرة إنشاء شركة ضمان مخاطر الصادرات إلى إفريقيا، مع الدعوة للتقدم بمقترحات من أجل تأسيس كيان يتناسب مع احتياجات السوق ‏المصرى وفى الوقت ذاته يعكس الأهداف الإستراتيجية للدولة.

وأوضحت أن البنك المركزى المصرى قام ايضا بتوقيع اتفاقية المنصة الإلكترونية لتبادل البيانات التعريفية والمعلومات الخاصة بالبنوك والشركات والمؤسسات الأفريقية المعروفة باسم (MANSA) ليصبح بذلك المسؤول عن تدقيق ومراجعة بيانات البنوك المصرية.

وتعد المنصة التى بادر بإنشائها البنك الإفريقى للتصدير والاستيراد الخدمة الأولى من نوعها فى العالم التى تقوم بإتاحة كافة البيانات الخاصة بالبنوك والمؤسسات غير المالية، الشركات، وكذلك المشروعات الصغيرة والمتوسطة بكافة الدول الإفريقية وذلك بغرض خفض مخاطر وتكلفة الائتمان، مما يؤدى إلى دعم الثقة في منظومة البنوك الإفريقية وتنشيط التجارة البينية الإفريقية.

وقالت نزهي إن البنك المركزى المصري وقع ايضا مذكرة تعاون مع المعهد المصرفى المصرى والبنك الإفريقى للتصدير والاستيراد لتنظيم برامج تدريبية لممثلى البنوك العاملة بمصرلتعميم التجربة من خلال دعوة جميع البنوك المركزية الإفريقية والجهات الخاضعة لإشرافها لحثهم على التعريف بمؤسساتهم حتى ‏تتسنى لجميع الدول الإفريقية فرص التعاون المشترك.