زيارة البابا فرنسيس وشيخ الأزهر الأبرز بالاقتصاد الإماراتي بنشرة "مباشر"

زيارة البابا فرنسيس وشيخ الأزهر الأبرز بالاقتصاد الإماراتي بنشرة "مباشر"
صورة نشرة "مباشر" الخاصة بالاقتصاد الإماراتي

من: إيناس بهجت

أبوظبي - مباشر: تأتي زيارة البابا فرنسيس بابا الكنيسة الكاثوليكية وفضيلة الإمام الأكبر شيخ الأزهر أحمد الطيب، على رأس الأحداث في الاقتصاد الإماراتي، حيث تستعد الإمارات لاستقبال البابا فرنسيس مساء اليوم الأحد.

ويتزامن منع تلك الزيارة عقد المؤتمر العالمي للأخوة الإنسانية في أبوظبي برئاسة شيخ الأزهر الذي يزور الإمارات تزامناً مع البابا فرنسيس، للتأكيد على عام التسامح 2019 في عاصمة التسامح أبوظبي.

وعلق أنور قرقاش، وزير خارجية دولة الإمارات للشؤون الخارجية، على تلك الزيارة، بأن الزيارة التاريخية لقداسة بابا الكنيسة الكاثوليكية وفضيلة شيخ الأزهر لدولة الإمارات تؤكد للعالم أن نهج دولتنا في التسامح والتعايش السلمي، مبادئ راسخة قامت عليها الإمارات.

من جهة أخرى، عقد سلطان بن سعيد المنصوري وزير الاقتصاد، اجتماعاً ثنائياً مع ماجد بن عبدالله القصبي وزير التجارة والاستثمار بالمملكة العربية السعودية، حيث تعد الإمارات والسعودية أكبر اقتصادين عربيين بإجمالي قيمة صادرات من السلع والخدمات تقترب من 700 مليار دولار.

أما في دبي، أنجز قطاع التسجيل والترخيص التجاري في دائرة التنمية الاقتصادية في دبي 21 ألف تصريح تجاري خلال عام 2018.

وارتفع مؤشر ثقة المستهلك في دبي خلال الربع الرابع من 2018 إلى 137 نقطة مقارنة بـ 136 نقطة في الربع الثالث من العام الماضي. 

وأوصى مجلس إدارة بنك دبي التجاري CBD، المدرج في سوق دبي المالي، بتوزيع أرباح نقدية على مساهمي البنك عن عام 2018 بنسبة 20.7%.

وفيما يخص وزارة التربية التعليم في دولة الإمارات، فقد كشفت عن تعطيل يومي الاثنين والثلاثاء للطلبة في المدارس الحكومية التابعة لدبي والشارقة فقط.

ومن ناحية أخرى، انطلق في العاصمة أبوظبي اليوم الأحد "هاكاثون أبوظبي" في جامعة خليفة أبوظبي بمشاركة أكثر من 300 متسابق، من طلاب وموظفين وأصحاب شركات ورواد أعمال.

واستقبل مطار دبي ورلد سنترال 900،000 مسافر في عام 2018 بانخفاض نسبته 0.5% في أعقاب زيادة عدد المسافرين في الربع الثالث بنسبة 26.1% ونمو معتدل في الربع الرابع من العام الماضي بنسبة 3%. 

أسواق الأسهم

 وأنهى المؤشر العام لسوق أبوظبي المالي تعاملات جلسة اليوم الأحد، على ارتفاع بدعم من قطاعي البنوك والطاقة. 

فيما تراجع المؤشر العام لسوق دبي المالي بتعاملات جلسة اليوم الأحد، متأثراً بهبوط قطاعات العقارات والاتصالات والبنوك.

 وجاء مؤشر "ناسداك دبي"، في جلسة اليوم الأحد، بنفس الاتجاه السلبي متراجعاً إلى مستوى 3155.51 نقطة مقارنة بإغلاق الجلسة الماضية عند مستوى 3165.96 نقطة.

خاص لـ"مباشر"

وتوقع محللون أن تواصل الأسواق الخليجية سلسلة المكاسب خلال الأسبوع الأول من شهر فبراير الجاري مع إعلان نتائج البنوك السنوية التي أظهر بعضها أداءً تشغيلياً جيداً إلى الآن.

وبلغت استثمارات دول مجلس التعاون الخليجي بأذون وسندات الخزانة الأمريكية نحو 281.743 مليار دولار وذلك في نهاية شهر نوفمبر الماضي، مقارنة بـ284.848 مليار دولار في شهر أكتوبر 2018، لتسجل بذلك تراجعاً شهرياً بنحو 1.09%.