تواصل مجلة مباشر
TV مباشر
اتصل بنا اعلن معنا   ENGLISH

مصر تستهدف إصدار أدوات دين بـ146 مليار جنيه في فبراير

مصر تستهدف إصدار أدوات دين بـ146 مليار جنيه في فبراير
مقر البنك المركزي

القاهرة - مباشر: تستهدف وزارة المالية إصدار أدوات دين بقيمة 146 مليار جنيه خلال فبراير 2019، بالتزامن مع تراجع العائد على أذون وسندات الخزانة خلال الفترة الماضي.

وبحسب خطة المالية، تعتزم إصدار سندات خزانة خلال الشهر المقبل بقيمة 6 مليارات جنيه، فيما تعتزم إصدار أذون خزانة بقيمة 140 مليار جنيه في فبراير 2019.

وتراجع عائد سندات الخزانة بعطاء أمس الاثنين لأدنى مستوى منذ يونيو 2018.

 وعلى أساس شهري، تراجع مستهدف إصدار سندات وأذون الخزانة خلال فبراير المقبل، بالمقارنة بنحو 181.5 مليار جنيه مستهدف إصدارهم في يناير الجاري.

وبحسب وزارة المالية شهدت سوق الاصدارات الحكومية خلال شهر يناير 2019 عودة قوية لاستثمارات الأجانب في أدوات الدين المحلي القابل للتداول من الأذون والسندات، وذلك بعد العودة من إجازات أعياد الميلاد والعام الجديد.

وذكرت الوزارة في بيان اليوم، إن تدفقات استثمارات الأجانب تسارعت وتيرتها منذ بداية العام لتبلغ ذروتها الأسبوع الحالي بنسبة مشاركة بلغت حوالي 30% في المتوسط في عطاءات أذون الخزانة، وحوالي نسبة 55% في عطاء سندات الخزانة خمس وعشر سنوات.

يُشار إلى أن 100% من طرح سندات الخزانة لمدة خمس سنوات بجلسة امس "الاثنين" كانت من نصيب المؤسسات الاستثمارية الأجنبية وهو ما يوضح مدى ثقة المستثمرين الأجانب في أداء الاقتصاد المصري.

وتخطط مصر لخفض الدين العام للناتج المحلي إلى 92% في العام الجاري، بينما تستهدف الموازنة العامة للدولة للعام المالي 2018-2019 تمويل محلي لعجز الموازنة بقيمة 511.2 مليار جنيه.

وأظهر مشروع الموازنة العامة للدولة للعام المالي 2018-2019، استهداف تمويل محلي لعجز الموازنة بقيمة 511.2 مليار جنيه.

وبحسب الموازنة، تستهدف مصر إصدار أذون خزانة خلال العام المالي الجاري بنحو 409.6 مليار جنيه، وإصدار سندات بقيمة 101.6 مليار جنيه.

وفي الأسبوع الماضي، رجح حافظ البنك المركزي المصري، أن يشهد سعر صرف "الراكد" حالياً، مزيداً من الحركة بعد إنهاء العمل بآلية تحويل أموال المستثمرين الأجانب.

وأظهرت بيانات البنك المركزي المصري أمس ، ارتفاع تحويلات المصريين العاملين بالخارج بنسبة 5.7%، خلال 11 شهرًا من 2018.

وأظهر مسح أجراه "مباشر" لإجمالي إصدارات أدوات الدين الحكومي (أذون وسندات)، اقتراض مصر نحو 1.858 تريليون جنيه (بما يعادل 103 مليارات دولار) من البنوك المحلية خلال 2018.

وأظهر مشروع الموازنة العامة للدولة للعام المالي 2018-2019، استهداف تمويل محلي لعجز الموازنة بقيمة 511.2 مليار جنيه.

وبحسب الموازنة، تستهدف مصر إصدار أذون خزانة خلال العام المالي الجاري بنحو 409.6 مليار جنيه، وإصدار سندات بقيمة 101.6 مليار جنيه.

وأظهرت بيانات المركزي، ارتفاع إجمالي الدين الخارجي لمصر خلال الربع الأول من العام المالي 2017-2018، بنسبة 2.3% على أساس ربعي، بزيادة قدرها 1.8 مليار دولار، ليصل إلى 80.8 مليار دولار، مقابل 79 مليار دولار بنهاية يونيو 2017.

ترشيحات:

مسح: مصر تقترض 1.8 تريليون جنيه محلياً عبر أدوات الدين بـ2018

مع ارتفاع العائد..مصر تخفض مستهدف إصدار أدوات الدين

كيف تمول مصر عجز الموازنة مع إلغاء عطاءات سندات الخزانة؟

للمرة الرابعة.. مصر تلغي عطاءي سندات مع طلب عوائد مرتفعة

مصر تسعى لتفعيل سوق السندات قصيرة الأجل خلال الربع الجاري

لماذا تراجع الاحتياطي الأجنبي لمصر لأول مرة منذ التعويم؟