"بنك.أوف.أمريكا" يخفض توقعات النمو بمنطقة اليورو بفعل موجة من المخاوف

"بنك.أوف.أمريكا" يخفض توقعات النمو بمنطقة اليورو بفعل موجة من المخاوف

مباشر: خفضت "بنك أوف أمريكا" توقعاته بشأن اقتصاد منطقة اليورو خلال العام الجاري، مشيراً إلى حالة عدم اليقين المتعلقة بالسياسة التجارية بالإضافة إلى البيانات السلبية في الصين.

وتوقع محللو البنك في مذكرة للعملاء، اليوم الجمعة، أن ينمو اقتصاد منطقة اليورو بنحو 1.1% في 2019، مقارنة مع تقديرات سابقة عند 1.4%.

وقال المحللون إن منطقة اليورو تواجه "موجة مضاعفة" من الارتفاع في قيمة العملة، وضعف الطلب الخارجي مثلما في الصين وعدم اليقين في السياسة التجارية.

وأضاف البنك الأمريكي إلى أن تقديرات النمو في الوقت الراهن أصبحت أقل من توقعات السوق.

وأثر عدم اليقين في السياسة التجارية بالفعل على نمو منطقة اليورو بمقدار -15 نقطة أساس وفقاً للتقديرات، إلى جانب أن التعريفات الأمريكية على واردات السيارات يمكن أن يكلف النمو الاقتصادي في الاتحاد الأوروبي 30 نقطة أساسية إضافية.

وفي الأسبوع الماضي، خفض البنك الأمريكي توقعاته للتضخم في منطقة اليورو إلى 1% بسبب انخفاض أسعار النفط.

وكانت بيانات اقتصادية قد أظهرت أن مؤشر أسعار المستهلكين في منطقة اليورو ارتفع 1.6% خلال ديسمبر الماضي على أساس سنوي.