وزيرة كويتية: الدول العربية قادرة على مواجهة التحديات التنموية

وزيرة كويتية: الدول العربية قادرة على مواجهة التحديات التنموية
وزيرة الدولة للشؤون الاقتصادية الكويتية مريم العقيل

الكويت – مباشر: أكدت وزيرة الدولة للشؤون الاقتصادية الكويتية مريم العقيل، أن الدول العربية تمتلك القدرات التي تمكنھا من مواجھة التحديات وتحقيق النقلة التنموية عبر مضاعفة الجھود والتعاون في إطار العمل العربي المشترك.

واضافت العقيل في بيان صحفي اليوم السبت بمناسبة انعقاد الاجتماع الاول لمجلس امناء المعھد العربي للتخطيط الذي انعقد برئاستھا في الكويت أمس الأول الخميس أن العمل العربي المشترك يمثل إحدى أھم الوسائل لتحقيق التنمية المستدامة حيث يتكامل من خلالھا الاقتصاد العربي في سبيل تحقيق الطموحات المنشودة على كل المستويات.

وأوضحت أن تحديات التنمية لعدد من الدول العربية وما يشھده العالم من تفاقم شدة المنافسة وتراجع الطلب العالمي وتزايد تقلبات الاسواق يحتم "علينا تعزيز منظومتنا العربية للارتقاء بأدائھا التنموي وتحقيق معدلات عالية من النمو الشامل والمستدام".

وشددت على أھمية تضافر جھود منظومة العمل العربي المشترك لمواجھة ضغوطات سوق العمل وتحسين رفاھية المواطن العربي خاصة من خلال تنمية رأس المال البشري والاستفادة من امكانات الطاقات الشبابية والبشرية الھائلة التي يزخر بھا الوطن العربي.

وذكرت ان المعھد العربي للتخطيط تمكن خلال الفترة الماضية من الاسھام في بناء القدرات وصقل المھارات ودعم السياسات وثقافة التنمية المستدامة من خلال برامجه المتعددة التي تھدف الى تعزيز العمل العربي المشترك بأفكار تنموية معاصرة.

وأفادت بأن المعھد العربي تبنى عبر برامجھ ايضا أفكارا ورؤى تنموية معاصرة تستجيب للتحديات وتركز على الاولويات والاحتياجات الانمائية المتجددة فضلا عن مواكبة تطلعات الدول العربية من خلال تقديمھ خدمات انمائية متنوعة في مجالات بناء القدرات والمھارات والدعم الفني والمؤسسي.

وحضر الاجتماع الأول لمجلس أمناء المعھد العربي المدير العام للمعھد الدكتور بدر مال الله والأمين العام للمجلس الأعلى والتخطيط الدكتور خالد مھدي والأعضاء ممثلو الدول العربية في مجلس الأمناء.