مرسيدس بينز: نتطلع لاستئناف العمل في مصر قريباً

مرسيدس بينز: نتطلع لاستئناف العمل في مصر قريباً
مرسيدس بينز

القاهرة - مباشر: أكد رئيس قطاع الإنتاج الدولي في شركة مرسيدس بينز الألمانية، ماركوس شيفر، أن الشركة تتطلع لاستئناف العمل في مصر قريباً، منوهاً بأنها تدرس إنتاج موديلات إضافية في الدولة العربية.

وذكر ماركوس شيفر خلال اجتماعه مع رئيس الوزراء المصري مصطفى مدبولي، اليوم الجمعة، أن الشركة لديها مقترح بإنشاء مركز للخدمات الهندسية للشركة في مصر، بحيث يضم المركز عدة مئات من المهندسين المصريين، وفقاً لوكالة أنباء الشرق الأوسط "أ ش أ".

ورحب رئيس الوزراء بالمقترح، وأعرب عن دعمه الكامل له، وطلب من السفارة في ألمانيا التنسيق مع شركة مرسيدس خلال الفترة القادمة لوضع هذه المقترحات موضع التنفيذ.

جاء ذلك خلال لقاء مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، الذي يزور ألمانيا حالياً، مع رئيس قطاع الإنتاج الدولي في شركة "مرسيدس بينز" بحضور السفير المصري بألمانيا، بدر عبد العاطي.

وخلال اللقاء، أشاد شيفر برؤية الحكومة المصرية فيما يخص السيارات الكهربائية، مؤكداً أن تلك السيارات هي مستقبل صناعة السيارات في العالم، مضيفاً أن مصر تمتلك ميزات نسبية كبيرة تؤهلها لتكون مركزاً لصناعة السيارات وأهم تلك الميزات توافر الأيدي العاملة، ووجود بيئة مواتية للاستثمار والأعمال.

ومن جانبه رحب رئيس الوزراء باستثمارات الشركة في مصر، مؤكداً أن الرئيس السيسي يولي اهتماماً كبيراً باستقطاب الشركات الكبرى للعمل في مصر، للاستفادة من الفرص الاستثمارية الواعدة، وزيادة فرص العمل.

وأعرب مدبولي عن تطلع الحكومة للتعاون مع شركة مرسيدس لإنتاج السيارات الكهربائية وذاتية القيادة في مصر، وخاصة في ضوء الفرص القوية التي تعزز من جدوى المشروع بما فيها إنشاء 14 مدينة جديدة في مصر، منها عدد كبير من المدن الذكية ومدن الجيل الرابع.                                                       

واقترح رئيس الوزراء قيام الشركة الألمانية بإيفاد وفد إلى مصر لمناقشة التفاصيل الفنية والتعرف على الفرص المتاحة.