تأكيد نمو اقتصاد منطقة اليورو بأبطأ وتيرة في 4 أعوام

تأكيد نمو اقتصاد منطقة اليورو بأبطأ وتيرة في 4 أعوام

مباشر: سجل اقتصاد منطقة اليورو نمواً يتوافق مع التقديرات خلال الربع الثالث من العام الحالي، لكنها كذلك أبطأ وتيرة ارتفاع فصلي في نحو 4 سنوات في إشارة على تباطؤ الزخم بالقارة العجوز.

وكشفت بيانات صادرة عن مكتب إحصاءات "يوروستيت"، اليوم الجمعة، أن الناتج المحلي الإجمالي المعدل موسمياً نما بنسبة 0.2% خلال الثلاثة أشهر المنتهية في سبتمبر الماضي وهي أبطأ وتيرة نمو منذ الربع الثاني لعام 2014، مقابل ارتفاع بنحو 0.4% في الربع السابق له.

وكانت تقديرات المحللين تشير إلى أن اقتصاد منطقة اليورو سوف يشهد زيادة 0.2% في الربع المنتهي في سبتمبر الماضي.

وبالنسبة لنمو اقتصاد منطقة اليورو في الربع الثالث على أساس سنوي، فشهد ارتفاعاً بنسبة 1.6% بعد التعديل بالخفض للتقديرات السابقة والتي كانت تشير لتوسع 1.7% ومقارنة مع زيادة بنحو 2.2% في الربع السابق له.

وبحسب البيانات، فإن "مالطا" كانت أكثر الدول التي حققت نمواً اقتصادياً خلال الثلاثة أشهر من يوليو وحتى سبتمبر الماضي على أساس فصلي بارتفاع 3.6% يليها رومانيا بـ1.9% زيادة في حين انكمش اقتصاد كل من ليتوانيا وألمانيا والسوديد وإيطاليا خلال الفترة نفسها.

وبحلول الساعة 10:13 صباحاً بتوقيت جرينتش، استقر اليورو مقابل الدولار الأمريكي عند مستوى 1.1368 دولار.