خسائر الأسهم والنفط محور الأسواق العالمية اليوم

خسائر الأسهم والنفط محور الأسواق العالمية اليوم

من-أحمد شوقي

مباشر: تصدرت خسائر أسعار النفط و التراجع القوي للأسهم المشهد في الأسواق العالمية بنهاية تعاملات اليوم الخميس.

وعادت التوترات التجارية تلوح في الأفق من جديد بعد أن تم إلقاء القبض على المسؤولة المالية لشركة هواوي الصينية في كندا، من أجل تسليمها إلى الولايات المتحدة، مما أثر سلبياً على أسواق الأسهم العالمية قبل أن تتمكن البورصة الأمريكية من تقليص خسائرها بالختام.

خسائر النفط

استمرت أسعار النفط في عروضها السيئة لتهبط 2.7% في نهاية تعاملات اليوم  بعد تجاوزت خسائرها 4.5% خلال التعاملات مع عدم اليقين بشأن قرار الإنتاج من قبل أوبك،

فيما ذكر تقرير صحفي بأوبك توصل إلى خفض إنتاج الخام، لكنهها تنتظر الاجتماع مع روسيا غداً الجمعة.

فيما أعلنت إدارة معلومات الطاقة الأمريكية، تراجع مخزونات النفط بالولايات المتحدة بنحو 7.3 مليون برميل خلال الأسبوع الماضي، بينما ارتفعت مخزونات البنزين بمقدار 1.7 مليون برميل خلال نفس الفترة.

كما قفزت صادرات النفط الأمريكية لمستوى قياسي خلال الأسبوع الماضي، مع استقرار إنتاج الخام للولايات المتحدة عند أعلى مستوى في تاريخه.

أما أسعار الذهب فقد ارتفعت عند التسوية مع هبوط الدولار الأمريكي وخسائر الأسهم العالمية.

مؤشرات الأسهم العالمية

وبعد أن فقد "داو جونز" أكثر من 700 نقطة خلال التعاملات، عاد ليقلص خسائره عند الإغلاق لتراجع بنحو 80 نقطة بعد تقرير بشأن اتجاه الفيدرالي إلى تخفيض وتيرة رفع معدلات الفائدة خلال العام المقبل.

وأظهرت بيانات اقتصادية اليوم، أن القطاع الخاص الأمريكي أضاف وظائف بأقل من توقعات المحللين في الشهر الماضي، بينما صعدت إنتاجية العمالة بالولايات المتحدة وفقاً للتقديرات خلال الربع الثالث من العام الجاري.

وكشفت بيانات أخرى عن انخفاض طلبات إعانة البطالة بالولايات المتحدة للمرة الأولى في 4 أسابيع، فيما ارتفع عجز الميزان التجاري الأمريكي لأعلى مستوى في 10 سنوات خلال أكتوبر الماضي.

أما نشاط الخدمات بالولايات المتحدة فقد سجل ثاني أعلى مستوى في 13 عاماً خلال الشهر الماضي، فيما تراجعت طلبيات المصانع الأمريكية للمرة الثالثة في 4 أشهر.

وبالنسبة لتكلفة الرهن العقاري الأمريكي فقد تراجع لأدنى مستوى في شهرين خلال الأسبوع الجاري مع خسائر الأسهم.

كما تهاوت الأسهم الأوروبية بأكثر من 3% بنهاية التعاملات، لتسجل أدنى مستوى في عامين مع خسائر الأسواق العالمية.

وخلال تعاملات اليوم، سجلت أسهم السيارات الأوروبية أدنى مستوى في أكثر من عامين.

وأظهرت بيانات اقتصادية، ارتفاع طلبات المصانع بالولايات المتحدة بعمس توقعات المحللين خلال شهر أكتوبر الماضي.

وفي نهاية تعاملات اليوم، تراجع مؤشر "نيكي" الياباني ليسجل أدنى مستوى في 5 أسابيع.

كما تراجعت أسهم شركات الأدوية في البورصة الصينية بأكبر وتيرة في 10 سنوات بنهاية تعاملات اليوم.