إيطاليا ترفض توقعات المفوضية الأوروبية: خاطئة وغير دقيقة

إيطاليا ترفض توقعات المفوضية الأوروبية: خاطئة وغير دقيقة

مباشر: انتقد وزير الاقتصاد الإيطالى التوقعات الاقتصادية للمفوضية الأوروبية بشأن إيطاليا، مشيراً إلى أن تحليل الاتحاد الأوروبى خاطئاً.

وقال "جيوفانى تريا" في بيان صادر اليوم الخميس، إن توقعات المفوضية الأوروبية للعجز الإيطالي تشكل تناقضاً صارخاً مع تقديرات حكومة روما، موضحاً أنها تنبع من تحليل غير دقيق وغير كامل للموازنة.

وفي وقت سابق من اليوم، توقعت المفوضية الأوروبية أن أن عجز الموازنة الإيطالية سيصل إلى 2.9% نسبة للناتج المحلي الإجمالي في العام المقبل و3.1% في عام 2020، وتمثل النسبة الأخيرة خرقاً للحد الأقصى للعجز الذي حددته الكتلة عند 3%.

وأضاف "تريا" أن الحكومة الإيطالية تأسف لملاحظة هذه الهفوة في توقعات المفوضية ولكن ذلك لن يؤثر على استمرار الحوار البناء معها.

وأشار وزير الاقتصاد الإيطالي إلى أن حكومة روما ملتزمة بحد أدنى للعجز المالي بنحو 2.4% خلال العام المقبل.

ويسعى الاتحاد الأوروبي إلى خفض عجز الموازنة الإيطالية دون 2% من الناتج المحلي الإجمالي نتيجة لديون روما المرتفعة والبالغة 131% من الناتج المحلي الإجمالي.

وألمحت المفوضية الأوروبية في وقت سابق إلى فرض عقوبات ضد إيطاليا إذا لم تلتزم بالقواعد المالية للكتلة وتعديل مشروع الموازنة المثير للجدل ومنحتها مهلة حتى 13 نوفمبر الجاري.

`