"أسبوع الاقتصاد الإسلامي" ينطلق بإمارة دبي.. غداً

"أسبوع الاقتصاد الإسلامي" ينطلق بإمارة دبي.. غداً
العور: أسبوع الاقتصاد الإسلامي في دبي حاز على العديد من الشركاء الاستراتيجيين

دبي - مباشر: تنطلق فاعليات "أسبوع الاقتصاد الإسلامي"، غداً السبت، في إمارة دبي بدولة الإمارات، والتي تتضمن العديد من الأنشطة  المتعلقة بكافة قطاعات الاقتصاد الإسلامي.

وقال المدير التنفيذي لمركز دبي لتطوير الاقتصاد الإسلامي، عبدالله محمد العور، في بيان حصل "مباشر" على نسخة منه، اليوم الجمعة، إن أسبوع الاقتصاد الإسلامي في دبي قد حاز على العديد من الشركاء الاستراتيجيين الذين يسعون إلى تعزيز استدامة نمو الاقتصاد الوطني.

وأكد العور، أن من شأن هذه الفعاليات والأنشطة المبتكرة التي يتضمنها أسبوع الاقتصاد الإسلامي تعزيز وزيادة الزخم حول قضايا الاقتصاد الإسلامي ودوره وكيفية تحقيق الاستفادة من الفرص السانحة التي يطرحها ليس على المستوى الاقتصادي فقط ولكن على كافة المستويات الأخرى الاجتماعية والثقافية وغيرها.

ويتضمن "أسبوع الاقتصاد الإسلامي" والذي ينطلق غداً ويستمر حتى الخميس القادم، العديد من الأنشطة المبتكرة والفعاليات، أبرزها الدورة الرابعة من "القمة العالمية للاقتصاد الإسلامي" و"جائزة الاقتصاد الإسلامي" ومسابقة الاقتصاد الإبداعي الإسلامي والجائزة العالمية الإسلامية للأعمال.

وكان مجلس إدارة مركز دبي لتطوير الاقتصاد الإسلامي برئاسة وزير الاقتصاد الإماراتي، سلطان بن سعيد المنصوري، قد اعتمد أجندة الأسبوع في الاجتماع الثالث للمجلس للعام 2018.

وأعلن المنصوري، عن المبادرات والفعاليات والأنشطة التي تأتي في إطار خطط مركز دبي لتطوير الاقتصاد الإسلامي الرامية إلى تعزيز مكانة دبي عاصمةً عالميةً للاقتصاد الإسلامي ومرجعاً لمختلف المعاملات والأنشطة المتعلقة به.

ويدعم "أسبوع الاقتصاد الإسلامي"، مبادرة "دبي عاصمة الاقتصاد الإسلامي" التي تعمل على الترويج للاقتصاد الإسلامي وتعزيز المعرفة بدوره في دحض الأخطار النظامية والتقلبات الاقتصادية، وكذلك يستهدف الأسبوع تعزيز مكانة دبي مرجعاً للاقتصاد الإسلامي عبر العالم.

ومن أبرز فعاليات الأسبوع "القمة العالمية للاقتصاد الإسلامي"، التي تقام بتنظيم من غرفة تجارة وصناعة دبي، ومركز دبي لتطوير الاقتصاد الإسلامي بالتعاون مع "تومسون رويترز"، التي تعد شريكاً استراتيجياً للقمة، وذلك يومي 30-31 أكتوبر 2018 في مدينة جميرا بدبي.

كما سيتم تنظيم "جائزة الاقتصاد الإسلامي" من قبل مركز دبي لتطوير الاقتصاد الإسلامي بالتعاون مع تومسون رويترز يومي 30 و31 أكتوبر.

وستطلق الجائزة العالمية الإسلامية للأعمال، والتي تعد الأولى من نوعها، والتي تهدف إلى تكريم الشركات التي لا تسعى فقط لخدمة المساهمين فيها، بل وتهدف إلى خدمة المجتمع وموظفيها والمستثمرين والعملاء والشركاء وفقاً للقيم الإسلامية.

والجدير بالذكر، أن "أسبوع الاقتصاد الإسلامي" يجتذب شركاء استراتيجيين من كبرى الجهات والمؤسسات الداعمة للاقتصاد الإسلامي في دبي، مثل بورصة ناسداك، ومركز الإمارات العالمي للاعتماد، وغرفة دبي، ومركز دبي المالي العالمي، واقتصادية دبي، وهيئة الأوراق المالية والسلع، ومجلس دبي للتصميم والأزياء، ودبي للثقافة.

`