سوق أبوظبي يفقد 5 مليارات درهم في 4 ساعات

سوق أبوظبي يفقد 5 مليارات درهم في 4 ساعات
متعاملون بسوق أبوظبي المالي

من: بدور الراعي

أبو ظبي -مباشر: سجل سوق أبو ظبي المالي بنهاية تعاملات اليوم الخميس،  أكبر خسائر سوقية في شهر، متأثراً بتراجعات معظم أسواق الخليج، والأسواق الأمريكية بنهاية تعاملات أمس الأربعاء، وفقاً لمحلل.

وأنهى المؤشر العام لسوق أبوظبي للأوراق المالية تعاملات اليوم متراجعاً بنسبة 0.93% لمستوى 4967.77 نقطة ليفقد نحو 46.76 نقطة.

وفقد رأس المال السوقي لبورصة أبوظبي اليوم نحو 4.85 مليار درهم بما يعادل (1.32  مليار دولار)، ليصل الى 492.664 مليار درهم بما يعادل 134.104  مليار دولار، مقارنة بـ 497.513 مليار درهم ( 135.4 مليار دولار) اجمالي القيمة السوقية لسوق أبوظبي بنهاية تعاملات أمس.

وعلى صعيد التداولات شهدت اليوم ارتفاعا مقارنة بجلسة أمس ليصل اجمالي قيمة التداولات الى 176.720 مليون درهم مقابل 131.468 مليون درهم، من خلال التداول على 42.75 مليون سهم مقابل 26.52 مليون سهم.

 وتراجع بالمؤشر العام قطاع البنوك بنسبة 1.04%
 
كما هبط قطاع الاتصالات بنسبة 0.96%، بفعل هبوط سهم اتصالات بنفس النسبة.

ونزل أيضاً قطاع  العقارات بنحو 0.88% بعد أن هبط سهم الدار العقارية بنسبة 1.16%.

وانخفض قطاع "الطاقة" بنسبة 0.45% بعد أن تراجع سهم "أدنوك للتوزيع" بنسبة 1.29%، ونزل قطاع الطاقة بنسبة 0.88%.

وفي المقابل لم ينجو سوى قطاع "التأمين" من تلك التراجعات بنسبة 0.01% بدعم من سهم ميثاق بنسبة 0.26%.

وكان قطاع "السلع الاستهلاكية" الأكثر تراجعاً بنسبة 2.82%، بفعل هبوط سهم أغذية بنسبة 3.75%.

وقال إياد البريقي،  قال إياد البريقي، مدير عام الأنصاري للخدمات المالية لـ " مباشر" تأثرت أسواقنا واسواق المنطقة بحالة من الهلع والخوف بعد خسائر وتراجعات الأسواق الامريكية الحادة الأربعاء.

وأضاف: تراجع مؤشر داو جونز بأكثر من 3% وسجل أكبر خسائر يومية من ٨ أشهر، وكذلك ناسداك الذي سجل أكبر خسائر منذ ما يزيد عن عامين، وذلك بسبب توقعات الفيدرالي بإستمرار رفع الفوائد.

وتابع البريقي أن تصريحات رئيس البنك الدولي أمس أيضاً  عن توقعاته بتباطؤ الاقتصاد العالمي متخوفا من الأوضاع التجارية  ألقت بظلالها على أداء أسواق اليوم، وتزامن معه انخفاض النفط و الاسواق الاوروبية.

وأشار الى ان تلك  التصريحات تزامنت مع بداية اعلان نتائج الشركات، مشيرا الى ان الأسواق المالية تتأثر عكسياً بارتفاع أسعار الفوائد.

ورجح البريقي أن يكون لنتائج الشركات الأثر الأكبر في الحد من هذه التراجعات في الفترة القادمة، وبث الطمأنينة والثقة للمستثمرين، لافتاً الى ان حالة الاسواق  ستبقى مرهونة خلال الجاسات القادمة بحركة الأسواق العالمية.