الهند تعتزم الحد من وارداتها لمواجهة خسائر العملة

الهند تعتزم الحد من وارداتها لمواجهة خسائر العملة

مباشر: تعتزم الهند الحد من استيراد السلع غير الضرورية من أجل مواجهة العجز في الحساب الجاري وخسائر عملتها المحلية.

وكانت بيانات رسمية في الهند قد أظهرت الأسبوع الماضي أن عجز الحساب الجاري قد اتسع إلى 15.8 مليار دولار، أو 2.4 % من الناتج المحلي الإجمالي خلال الربع الثاني من 2018، مما أثر سلبياً على الروبية التي تراجعت لأدنى مستوى في تاريخها أمام الدولار الأمريكي يوم الأربعاء.

وأعلن "آرون جايتلي" وزير المالية الهندي هذه الخطة، اليوم الجمعة، بعد اجتماع مع رئيس الوزراء "نارندرا مودي" ومسؤولين كبار آخرين، وفقاً لصحيفة "فايننشال تايمز".

وقال "جايتلي" إن قائمة السلع غير الضرورية التي سيتم الحد من استيرادها لم يتم وضعها بعد، لكنه أشار إلى أنه سيترك الأمر للوزارات لصياغتها.

وأضاف وزير المالية أن قيود الاستيراد سيتم وضعها طبقاً لتعهدات الهند تجاه منظمة التجارة العالمية.

وبحلول الساعة 6:15 مساءً بتوقيت جرينتش، ارتفعت الروبية الهندية بنحو 0.5% أمام الدولار الأمريكي لتصل إلى 71.8550 روبية.

وكانت بيانات اقتصادية قد أظهرت ارتفاع مؤشر أسعار المستهلكين في الهند تراجع للمرة الأولى في 10 أشهر عند 3.69% في أغسطس الماضي.

وفقدت العملة الهندية نحو 14% من قيمتها منذ بداية العام أمام الدولار.