صادرات النفط الأمريكية للهند ترتفع لمستوى قياسي

صادرات النفط الأمريكية للهند ترتفع لمستوى قياسي

مباشر: أكد تقرير أن صادرات الولايات المتحدة النفطية إلى الهند صعدت لمستويات هي الأعلى على الإطلاق خلال شهر يونيو الماضي، مع سعي الدولة الآسيوية لاستبدال إمداداتها من إيران وفنزويلا.

وتمارس إدارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب ضغوطاً على حلفائها من أجل خفض وارداتها من السلع الإيرانية إلى مستوى "صفري" بحلول نوفمبر المقبل.

وأظهر تقرير نشرته وكالة "رويترز" نقلاً عن بيانات حكومية، اليوم الخميس، أن الصادرات الأمريكية من الخام للهند منذ بداية العام وحتى الآن تعادل نحو ضعف صادرات عام 2017 بأكمله.

وأوضح التقرير أن الولايات المتحدة ستقوم بتصدير أكثر من 15 مليون برميل من الخام الأمريكي إلى الهند منذ بداية العام الحالي وحتى يوليو الحالي مقارنة بـ8 ملايين برميل في عام 2017 بأكمله.

وبحسب بيانات إدارة معلومات الطاقة الأمريكية، بلغ حجم صادرات الولايات المتحدة النفطية إلى الهند في شهر يونيو 228 ألف برميل يومياً وهو أكثر من ضعف الصادرات القياسية السابقة والبالغة 98 ألف برميل يومياً في سبتمبر الماضي.

وكان وزير النفط الهندي طلب في الشهر الماضي من مصافي التكرير الاستعداد لتقليص واردات الخام الإيراني قبل نفاذ العقوبات الأمريكية التي ستدخل حيز التنفيذ في نوفمبر.

وكان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب انسحب من الاتفاقية النووية الإيرانية في مايو الماضي مع توقيع مذكرة لإعادة فرض العقوبات الاقتصادية على طهران.

ووفقاً للتقرير، فإن رئيس الشؤون المالية في أكبر شركة لتكرير النفط بالهند "إيه.كيه.شارما" قال إن جاذبية الخام الأمريكي تراجع إلى انخفاض تكلفته.

وأضاف أنه من المحتمل أن يتم التوسع أكثر إذا خفضت الصين وارداتها من الطاقة الأمريكية.

وتعتبر إيران وفنزويلا من بين أكبر 5 دول تستورد منها الهند احتياجاتها النفطية.

وتراجعت واردات "نيودلهي" من الخام الإيراني خلال يونيو الماضي بنحو 16% مقارنة مع شهر مايو السابق له.

مواضيع ذات صلة
المصدر: مباشر

التعليقات