بورصة مصر تهبط 1.5% في أسبوع وسط مخاوف صفقة "فيون"

بورصة مصر تهبط 1.5% في أسبوع وسط مخاوف صفقة "فيون"
مقر البورصة المصرية

 من: هبة الكردي

القاهرة - مباشر: خيم التراجع على مؤشرات بورصة مصر خلال الأسبوع الثاني من يوليو 2018 المنتهي اليوم الخميس 12 يوليو الجاري، بضغط مخاوف المستثمرين من صفقة جلوبال تليكوم.

وقالت جلوبال تليكوم القابضة في يوليو الجاري، إنها تلقت عرض شراء لأصولها في شركة جاز والعمليات التابعة من شركة فيون مقابل 2.55 مليار دولار، موضحه أنه جارٍ دراسة العرض من قبل المجلس.

وتراجع المؤشر الرئيسي للبورصة المصرية إيجي إكس 30، بنسبة 1.52% خلال الأسبوع ليغلق عند 15879.81 نقطة.

وقال مايكل ممدوح نجيب، مدير علاقات العملاء في عربية أون لاين، إن البورصة المصرية استكملت عمليات التصحيح أدنى مستوى 16000 نقطة، وسط حالة من التذبذب الحاد هبوطاً وصعوداً.

وأشار المحلل إلى أنه استكمالاً لحركة التصحيح وبقيادة جلوبال تليكوم كسر المؤشر القاع السابق 15781 وسط حالة من التخبط والضبابية وتفاوت كبير في الأسعار في نفس الجلسة، كما ساهم في عنف الهبوط تصحيح قطاع الاسكانات .

وأوضح نجيب أن مستوى الدعم للمؤشر على المدى القصير عند 15781 نقطة، و15500 نقطة، لافتاً إلى أن مستوى المقاومة للمؤشر عند 16100، والتي يعتبر اختراقها إشارة إيجابية على المدى القصير.

وانخفض مؤشر إيجي إكس 70 خلال الأسبوع بنسبة 3.1% عند مستوى 775.10 نقطة، فيما تراجع المؤشر إيجي إكس 100 بنسبة 2.15% عند 1990.09 نقطة.

وعلى مستوى المؤشر السبعيني، ذكر نجيب أنه واصل أيضاً حركته التصحيحية الهابطة أدنى 800 نقطة مواصلاً اداءه السلبي منذ شهر مارس، موضحاً أن مستوى الدعم للمؤشر السبعيني عند 767 ثم 750 نقطة والمقاومة 800 ثم 820 نقطة.

وأغلق رأس المال السوقي عند مستوى 889.9 مليار جنيه، فاقداً 8.5 مليار جنيه، مقابل 898.5 مليون جنيه بإغلاق الأسبوع السابق.

فيما هبط مؤشر إيجي إكس 50 متساوي الأوزان خلال الأسبوع بنسبة 0.38% عند مستوى 2708 نقطة.

وتشير آراء محللي قطاع الاتصالات لـ"مباشر" إلى أن العرض المقدم من فيون يعد أكبر من السعر السوقي للسهم بنحو 25%، بالإضافة إلى وصول القيمة العادلة لنحو 6 جنيهات، فضلاً عن وجود احتمال بتوزيعات بنحو 3.5 جنيه للسهم.

مواضيع ذات صلة
المصدر: خاص مباشر

التعليقات