"باركليز": برنت سيتراجع إلى 73 دولاراً للبرميل بقيادة السعودية

"باركليز": برنت سيتراجع إلى 73 دولاراً للبرميل بقيادة السعودية

مباشر: قال محللون في بنك "باركليز" إن أسعار النفط ستتراجع دون 80 دولاراً للبرميل على مدى الأشهر الستة المقبلة مع إضافة السعودية وحلفائها المزيد من الإمدادات.

وذكر "مايكل كوهين" رئيس أبحاث أسواق الطاقة بالبنك في مذكرة بحثية اليوم الثلاثاء، إن النظرة الأكثر تفاؤلاً التي يراها بعض نظرائه "ترتكز على أرض مهتزة"، وأن السوق يستخف بقدرة السعودية على إدارته، وفقا لشبكة "سي.إن.بي.سي".

وكان "مورجان ستانلي" قد رفع مؤخراً توقعاته خلال الستة أشهر المقبلة إلى 85 دولاراً للبرميل، وكما حذر "جولدمان ساكس" الشهر الماضي من الأسعار قد تعاود الارتفاع ويصل "برنت" إلى 82.50 دولار.

وكان تداول خام "برنت" يتراوح بين 77 و 79.50 دولار خلال الشهر الجاري، ولكن "باركليز" يتوقع أن يصل إلى 73 دولار للبرميل في النصف الثاني من عام 2018.

وفي الشهر الماضي، اتفقت "أوبك" والأعضاء من خارجها على تقليص وتيرة خفض الإنتاج إلى 100% من مستوى التزام بلغ 152% خلال مايو الماضي، مع وجود تكهنات تُشير إلى أن المنظمة لن تستطيع الوفاء بزيادة الإمدادات نتيجة للعقوبات الأمريكية ضد إيران.

وأضافت المذكرة أن السعودية لا تريد أن تخيب أمل صناع السياسة الأمريكيين بها، في ظل مطالبة واشنطن لها بضخ المزيد من النفط، لتعويض النقص المحتمل جراء العقوبات ضد إيران.

وقال "باركليز" إنه من المرجح أن تبدأ السعودية في تصدير المزيد من النفط إلى الولايات المتحدة، الأمر الذي من شأنه تعزيز المخزونات الأمريكية. 

ووفقاً للبنك فإنه يمكن لحكومات العالم الاستفادة من احتياطياتها النفطية، ففي حين أن مخزونات النفط التي تحتفظ بها الشركات قد انخفضت إلى متوسطها في خمس سنوات عند 2.8 مليار برميل، فإن الحكومات في الدول المتقدمة تحتفظ باحتياطي آخر 1.8 مليار برميل في حالات الطوارئ.

وتسعى الإدارة الأمريكية إلى وقف شراء النفط من إيران بحلول 4 نوفمبر المقبل مع فرض عقوبات للدول التي لن تمتثل لذلك.

وبحلول الساعة 6:55 مساءً بتوقيت جرينتش، ارتفع سعر العقود الآجلة لخام "برنت" القياسي تسليم سبتمبر بنسبة 0.9% إلى 78.79 دولار للبرميل.