عضو بالمركزي الأوروبي: الصراع التجاري قد يطلق حرب عملات

عضو بالمركزي الأوروبي: الصراع التجاري قد يطلق حرب عملات

مباشر: حذر عضو في البنك المركزي الأوروبي من خطر تحول الصراع التجاري العالمي الحالي إلى "حرب عملات" أيضاً، مع قوة الدولار الأمريكي وهبوط اليوان الصيني.

وقال رئيس البنك المركزي بالنمسا "إيوالد نوفوتني"، في مؤتمر في زيورخ، اليوم الإثنين، إنه بالإضافة إلى الحرب التجارية فإننا يمكن أن نشهد شيئاً أخر مثل حرب عملات.

وكانت الصين قد تعهدت بالسعي للحفاظ على استقرار سعر صرف اليوان، بعد الخسائر الملحوظة التي شهدتها العملة في الأيام الماضية.

وتوقع بنك "مورجان ستانلي" ألا تستخدم الصين هبوط اليوان كأداة في صراعها التجاري مع الولايات المتحدة، مشيراً إلى أن بنك الشعب سوف يتدخل لتجنب أي تراجع حاد للعملة.

وفرصت الولايات المتحدة رسوماً جمركية على سلع صينية بقيمة 34 مليار دولار يوم الجمعة الماضي، وسط رد انتقامي من جانب بكين.

ومن جانب أخر، قال "نوفوتني" إن خطر انكماش الأسعار في منطقة اليورو قد انتهى، مؤكداً أن أسعار المستهلكين تسير في الاتجاه الصحيح.

وعانت منطقة اليورو من تباطؤ ارتفاع الأسعار خلال السنوات الماضية، لكن أحدث البيانات أشارت إلى تسجيل معدل التضخم في منطقة اليورو مستوى 2% في شهر يونيو الماضي، متوافقاً مع مستهدف المركزي الأوروبي.

مواضيع ذات صلة
المصدر: مباشر

التعليقات