الاحتياطي الفيدرالي:السماح بتسارع التضخم قد يهدد الاقتصاد الأمريكي

الاحتياطي الفيدرالي:السماح بتسارع التضخم قد يهدد الاقتصاد الأمريكي

مباشر: قال بنك الاحتياطي الفيدرالي إن ترك الاقتصاد الأمريكي ينمو بقوة قد يتسبب في مشاكل كبيرة إذا تم ذلك بدون مراقبة.

وأعرب مسؤولو البنك في محضر محضر الاجتماع الأخير والصادر اليوم الخميس، عن قلقهم من نمو الاقتصاد الأمريكي لفترة طويلة إلى ما هو أبعد من الاحتمالات قد يؤدي إلى زيادة الضغوط التضخمية التي تتسبب في تراجع كبير للاقتصاد في النهاية.

يعني نمو الاقتصاد بوتيرة مبالغ بها أن يتجاوز الطلب الكلي القدرة على الإنتاج، ما يرفع معدل التصخم.

ونتيجة لذلك، يرى أعضاء البنك المركزي ضرورة استمرار زيادة معدل الفائدة تدريجياً، مع توقعات بنمو الاقتصاد الأمريكي بنحو 4% خلال الربع الثاني من العام الجاري.

ووفقاً للبنك فإن النمو الاقتصادي يتسارع بمعدل قوي، مع استمرار تعزيز ظروف سوق العمل، غير أن التضخم يحوم حول مستهدف الاحتياطي الفيدرالي والبالغ 2%.

وأشار البنك إلى قلق كبير من أن التوترات الحالية بين الولايات المتحدة وشركائها التجاريين قد تعيق النمو الذي شهده الاقتصاد هذا العام.

`