تواصل مجلة مباشر
TV مباشر
اتصل بنا اعلن معنا   ENGLISH

القطاعات القيادية تعود بالمؤشر السعودي للمكاسب..و"الموازي" يفقد 24 نقطة

القطاعات القيادية تعود بالمؤشر السعودي للمكاسب..و"الموازي" يفقد 24 نقطة
ارتفع المؤشر العام 0.49%، وتراجع مؤشر السوق الموازي 0.78%

الرياض – مباشر: أنهى المؤشر العام لسوق الأسهم السعودية- تاسي، تعاملات اليوم الخميس، على ارتفاع وسط صعود لأغلب القطاعات بقيادة الاتصالات والبنوك والمواد الأساسية، ليعاود المؤشر مكاسبه بعد أداء سلبي بجلسة الأربعاء.

وأغلق "تاسي" مرتفعا بنسبة 0.49% رابحا 40.10 نقطة، ليصل إلى 8206.40 نقطة.

وفي المقابل، أنهى مؤشر السوق الموازي- نمو التعاملات على تراجع نسبته 0.78%، خاسرا 24.15 نقطة من رصيده، ليهبط لمستوى 3086.82 نقطة.

وأعلن مؤشر "إم.إس.سي.آي" للأسواق الناشئة (MSCIمورجان ستانلي سابقاً، مساء أمس الأربعاء، عن انضمام السوق المالية السعودية "تداول" إلى مؤشرها العالمي للأسواق الناشئة.

وارتفعت قيم التداول بالسوق الرئيسي إلى 2.01 مليار ريال بتعاملات الخميس، مقارنة بـ 1.87 مليار ريال في الجلسة الماضية، وذلك بالتداول على 76.08 مليون سهم، مقابل 80.32 مليون تم التداول عليها بتعاملات الأربعاء.

وشهد التداولات بالموازي تحسنا خلال جلسة الخميس، مع تسجيل سيولة بقيمة 404.04 ألف ريال، مقارنة بـ 352.51 ألف ريال في الجلسة الماضية، وذلك بالتداول على 19.61 ألف سهم، مقابل 17.16 ألف سهم تمت التداولات عليها بتعاملات الأربعاء.

وغلب الارتفاع على أداء القطاعات، بـ"تداول" تصدرها "الاتصالات" بنسبة 1.9%، يليه "تجزئة الأغذية" بنحو 0.8%، و"الخدمات الاستهلاكية" بـ 0.78%.

ودعم المؤشر كذلك صعود كل من قطاعي "البنوك" و"المواد الأساسية" القياديين بنسبة 0.7%، و0.3% على التوالي.

وتصدر سهم "أمانة للتأمين" الارتفاعات بنسبة 9.9%، فيما جاء "مبكو" بمقدمة التراجعات بـ 2.5%.

واستحوذ "سابك" على السيولة بقيمة 305.23 مليون ريال، وسيطر "دار الأركان" على الكميات بـ 13.42 مليون سهم.

وسجلت أسهم الموازي، تراجع كل من "بحر العرب" وثوب الأصيل" بنحو 2.8%، و1.3% على التوالي، وارتفاع "أبو معطي" وحيدا بـ 0.5%.

وسيطر "ثوب الأصيل" على السيولة بقيمة 197.64 ألف ريال، و"بحر العرب" على الكميات بـ 10.5 ألف سهم.

وخلال تعاملات الأربعاء، أنهى سوق  الأسهم السعودية "تداول"، أولى جلساته بعد عطلة العيد، بتراجع ملحوظ، ليعاود خسائره، ويهبط لأدنى مستوياته في شهر يونيو، في ظل ترقب قرار "إم.إس.سي.آي" بشأن الترقية، وتراجع السوق الموازي "نمو" بشكل هامشي.