موديز تستبعد تأثُّر ائتمان دول مجلس التعاون بارتفاع أسعار النفط

موديز تستبعد تأثُّر ائتمان دول مجلس التعاون بارتفاع أسعار النفط
ضرورة تنويع الاقتصاديات وعدم الاعتماد على الإيرادات النفطية فقط

من: إيناس بهجت 

دبى - مباشر: استبعدت وكالة "موديز" للتصنيفات الائتمانية، تأثر مستوى الائتمان فى دول مجلس التعاون الخليجى بأسعار النفط المرتفعة.

وأوضحت الوكالة فى تقرير تلقاه "مباشر" اليوم الإثنين، أن تلك التوقعات تعتمد على كيفية تعامل الدول الخليجية مع نقاط ضعفها فيما يتعلق بتنويع اقتصادها، وعدم الاعتماد على الإيرادات النفطية فقط.

وتوقعت موديز، استمرار تقلب أسعار النفط لتتراوح بين 45 و 65 دولارا للبرميل، كما أنه من الرجح أن يكون متوسط ​​الأسعار 60 دولار للبرميل في 2018 و 2019، قبل أن ينخفض ​​إلى 55 دولار للبرميل بعد ذلك.

وتُشير الوكالة إلى أن الارتفاع الأخير في النفط سيؤدي إلى تقليل الضغوط على دول مجلس التعاون الخليجي على المدى القصير فقط.

وعزت موديز ذلك إلى أن الأرصدة المالية لدول الخليج ، باستثناء عائدات النفط ليست كبيرة بما يكفي لتغيير تصنيفات القوة المالية للدول.

وتعتقد موديز أن هناك مخاطرة بأن يؤدي ارتفاع أسعار النفط إلى إبطاء وتيرة النمو  والإصلاح في دول مجلس التعاون الخليجي، خاصة فى البحرين وعمان.