الخسائر الحادة لـ4 عملات ضمن أهم أحداث الأسواق العالمية اليوم

الخسائر الحادة لـ4 عملات ضمن أهم أحداث الأسواق العالمية اليوم

من - سالي إسماعيل:

مباشر: خسائر قياسية لعملات في الاقتصادات المتقدمة وكذلك الناشئة على الرغم من اختلاف الأسباب كانت الحدث الأبرز داخل الأسواق العالمية بنهاية تداولات اليوم الإثنين.

وإلى جانب ترقب التطورات التجارية، برزت أزمة أخرى بين الاقتصاد الأكبر حول العالم وبلاد الدب الأبيض بشأن العقوبات الأمريكية والإجراءات الروسية الانتقامية.

من جهة أخرى، شكل التقرير السنوي لرئيس المركزي الأوروبي ماريو دراجي جزءاً من المؤشرات الهامة بعدما كشف عن توجهات البنك بشأن السياسة النقدية وبرنامج التيسير الكمي استناداً إلى مؤشرات الاقتصاد عن عام 2017.

خسائر العملات

وشهدت بعض العملات حالة من الخسائر القياسية خلال تعاملات اليوم بداية من عملة الاقتصاد الأكبر حول العالم إضافة إلى عملات الأسواق الناشئة.

ومع ترقب الأوضاع التجارية، تحول الدولار الأمريكي إلى الانخفاض مقابل معظم العملات الرئيسية بعد أن شهد ارتفاعاً في التعاملات الصباحية ليهبط المؤشر الرئيسي للورقة الخضراء دون مستوى 90 دولاراً، وذلك في الوقت الذي اعتبر "دويتشه بنك" سياسة ترامب تعني إضعاف الدولار.

وتواصل عملة الليرة التركية الهبوط لمستويات قياسية مقابل الدولار واليورو، وهو ما يأتي بالتزامن مع إصرار الرئيس رجب طيب أردوغان على دعوات خفض الفائدة من أجل إنقاذ المستثمرين.

كما تراجعت العملة المحلية لإيران أمام الدولار إلى مستوى قياسي متدني للمرة الثانية في نحو شهرين مع المخاوف الجيوسياسية المحاطة بالاتفاق النووي الإيراني واحتمالية انسحاب الولايات المتحدة.

وهدد رئيس إيران "حسن روحاني" الولايات المتحدة بأنها ستندم إذا انسحبت من الاتفاق النووي.

وفي بلاد الدب الأبيض، هبط الروبل الروسي بشكل حاد خلال تعاملات اليوم مقابل الدولار الأمريكي بفعل العقوبات الأمريكية المفروضة على أفراد ومسؤولون وشخصيات روس.

أزمة أمريكية روسية

"غير مقبولة وغير شرعية"، هكذا وصفت روسيا العقوبات الأمريكية المفروضة عليها بفعل التدخل الروسي في انتخابات الرئاسة لعام 2016 بالولايات المتحدة.

وأكد رئيس الوزراء الروسي "دميتري ميدفيديف" أن بلاده تحتفظ بحقها في الرد، في إشارة إلى الإجراءات الانتقامية التي تعتزم القيام بها.

وكانت إدارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب فرضت عقوبات بنهاية الأسبوع الماضي ضد 7 أثرياء روس و12 شركة بالإضافة إلى 17 من كبار المسؤولين الروسيين على علاقة بالرئيس فلاديمير بوتين.

وعلى خلفية الوضع المتأزم بين واشنطن وموسكو، هبطت العملة المحلية لروسيا "الروبل" كما شهدت أسواق الأسهم الروسية هبوطاً حاداً خلال التعاملات.

وفي المقابل، صعد سعر معدن الألومنيوم إلى أعلى مستوى في شهر بسبب العقوبات الأمريكية التي شملت شركة "روسل" كأحد أكبر منتجي المعدن حول العالم.

أداء الأسواق العالمية

وفي أسواق الأسهم ورغم تحذيرات بشأن موجة بيعية قادمة في الأسهم العالمية، تمكنت البورصات من الإغلاق داخل النطاق الأخضر في أولى تعاملات الأسبوع.

وأنهت مؤشرات الأسهم الأمريكية الجلسة على ارتفاع جماعي وإن كانت قلصت جزء من مكاسبها على خلفية مداهمة مكتب التحقيقات الفيدرالية لمقر المحامي الشخصي لترامب كما صعدت مؤشرات الأسهم الأوروبية.

ومع تراجع الين، صعدت مؤشرات الأسهم اليابانية في ختام أولى تعاملات الأسبوع في محاولة للتعافي من المخاوف التجارية.

وفي صعيد موازٍ، تحول الذهب إلى الارتفاع عند تسوية جلسة اليوم مع هبوط الدولار، فيما صعد الخام الأمريكي بأكثر من 2% عند الإغلاق على خلفية التوترات الجيوسياسية.

التطورات التجارية

وفي خطوة هي الأحدث لإثارة المخاوف التجارية بين أكبر اقتصاديين حول العالم، انتقد الرئيس الأمريكي دونالد ترامب التعريفات المفروضة على واردات السيارات بني الولايات المتحدة والصين.

فيما أعلنت الصين أنه من المستحيل التفاوض مع واشنطن في ظل الظروف الراهنة معتبرة الولايات المتحدة هي المسؤولة عن الاحتكاكات التجارية.