إغلاق متباين للمؤشرات الكويتية وسط حالة من الترقب والحذر

إغلاق متباين للمؤشرات الكويتية وسط حالة من الترقب والحذر
مؤشر السوق الرئيسية يرتفع للمرة الأولى بعد بدء التقسيم

من: محمد فاروق

الكويت - مباشر: تباينت المؤشرات الكويتية بنهاية تعاملات اليوم الأربعاء، وذلك للمرة الأولى بعد بدء تقسيم السوق بداية الأسبوع الجاري.

وارتفع مؤشر السوق الرئيسي للمرة الأولى هذا الأسبوع ليُسجل نمواً نسبته 0.27% عند مستوى 4877.18 رابحاً 13.05 نقطة، فيما تراجع مؤشرا السوق الأول والعام بنحو 0.8% و0.4% على الترتيب.

وقال نائب رئيس قسم بحوث الاستثمار في "كامكو": "من الملاحظ استمرار حالة التحفظ والترقب مع عدم وضوح الصورة بالنسبة للنظام الجديد للعديد من المتداولون حيث يعتبر ذلك أمراً طبيعياً في بداية تطبيق أيّ نظام جديد في السوق".

وأوضح رائد دياب لـ"مباشر": "أن الشيء الأساسي والإيجابي أن تقسيم السوق يُعد عاملاً قوياً على الأمد البعيد تزامناً مع ترقية بورصة الكويت إلى الأسواق الناشئة والتي من المتوقع أن تجذب سيولة إضافية للسوق بين 1 إلى 1.5 مليار دولار".

ونوه دياب بأن المتداولين ينتظرون بدء مرحلة إعلانات الأرباح عن الربع الأول من العام الحالي، إضافة إلى الجهود الحكومية المبذولة والحثيثة لجعل الكويت مركزاً مالياً وتجارياً على المدى الطويل.

وتراجعت اليوم مؤشرات 7 قطاعات يتصدرها العقارات بنحو 0.9% بضغط من هبوط عدة أسهم بالقطاع أبرزها المباني في السوق الأول وانخفض بنسبة 1.82%، والمصالح العقارية الذي تصدر تراجعات "الرئيسي" بواقع 12.8%.

في المقابل، ارتفعت مؤشرات 4 قطاعات أبرزها النفط والغاز بنحو 2.3% بدفع من صعود سهمي بترولية وبتروجلف بواقع 5.1% للأول، و0.4% للثاني.

وتقلصت سيولة البورصة اليوم 13.7% إلى 11.17 مليون دينار مقابل 12.94 مليون دينار بالأمس، كما تراجعت أحجام التداول 16.8% إلى 43.96 مليون سهم مقابل 52.86 مليون سهم بجلسة الثلاثاء.

وتركز أكثر من 73% من سيولة البورصة الكويتية في أسهم السوق الأول بقيمة 8.16 مليون دينار تقريباً، فيما استحوذت بقية أسهم البورصة على 27% من السيولة بواقع 3.01 مليون دينار.

وتصدر سهم بيتك نشاط السيولة في البورصة بشكل عام بقيمة تداولات بلغت 1.91 مليون دينار ليتراجع السهم 1.15%، فيما تصدر نشاط الكميات بالسوقين -الأولى والرئيسية- سهم الأهلي المتحد البحريني بواقع 4.71 مليون سهم متراجعاً 2.14%.

للمزيد..

محلل: تقسيم السوق لم يأتِ بجديد ولا يُعبّر عن الواقع

المصدر: خاص مباشر

التعليقات