الجمهوريون بالكونجرس يغلقون التحقيق بشأن التدخل الروسي بالانتخابات الرئاسية

الجمهوريون بالكونجرس يغلقون التحقيق بشأن التدخل الروسي بالانتخابات الرئاسية

مباشر: أنهى الجمهوريون بلجنة الاستخبارات بمجلس النواب تحقيقاً في التدخل الروسي في الانتخابات الأمريكية 2016، وتوصلت إلى أنه لا يوجد دليل على تواطؤ أو التنسيق أو المؤامرة مع الرئيس الأمريكي دونالد ترامب.

وذكرت اللجنة، أمس الاثنين، أنها توصلت إلى أن روسيا سعت للتأثير على الانتخابات عبر نشر دعاية وتقارير كاذبة عبر وسائل التواصل الاجتماعي، لكنها توصلت أيضاً إلى أنها لم تسعَ لمساعدة ترامب.

وكان المتحدث باسم الكرملين صرح، في الشهر الماضي، أن الاتهامات الأمريكية بشأن التدخل الروسي في انتخابات الرئاسة في الولايات المتحدة في 2016 لا تحتوي على أيّ أدلة تُفيد بتورط بلاده.

وأضافت اللجنة أنها لا تتفق مع نتائج وكالة المخابرات المركزية ووكالة الأمن القومي ومكتب التحقيقات الفيدرالي فيما يتعلق بأن موسكو سعت لمساعدة دونالد ترامب.

وقال رئيس اللجنة "ديفن نانس"، في بيان صحفي صادر أمس الاثنين، إنه بعد أكثر من عام فأن اللجنة أنهت تحقيقاتها الروسية، وستعمل الآن على إتمام التقرير.