الرئيس التنفيذي: 32.6% الحصة السوقية لـ "أوريدو-الكويت"

الرئيس التنفيذي: 32.6% الحصة السوقية لـ "أوريدو-الكويت"
الشيخ محمد بن عبدالله آل ثاني، الرئيس التنفيذي للشركة
اوريدو
OOREDOO
1.38% 735.00 10.00

الكويت - مباشر: قال الرئيس التنفيذي للشركة الوطنية للاتصالات المتنقلة "أوريدو-الكويت"، إن الشركة نجحت في استكمال مشروع تحديث البنية التحتية للشبكة وتطوير أكثر من 1200 موقعاً حول الكويت، حيث ساهم تطوير الشبكة باسترجاع حصة "أوريدو" السوقية لتصل إلى 32.6%.

وأوضح الشيخ محمد بن عبدالله آل ثاني، في بيان للشركة تلقى "مباشر" نسخته اليوم الأربعاء، أن "أوريدو-الكويت" استطاعت في العام الماضي الاستمرار بتوسيع نطاق خدماتها الرقمية، إيماناً منها بأهمية مواكبة متغيرات السوق.

جاءت تصريحات الرئيس التنفيذي للشركة على هامش اجتماع الجمعية العمومية الذي انعقد اليوم، والذي أقرت فيه العمومية بتوزيع أرباح نقدية للعام الماضي بنسبة 70% من القيمة الاسمية للسهم بواقع 70 فلساً لكل سهم.

وبحسب البيان، بلغت قاعدة عملاء "أوريدو-الكويت" نحو 2.2 مليون عميل بنهاية العام الماضي، أي بانخفاض نسبته 6% عن عام 2016، بسبب المنافسة الشديدة وحالة السوق بشكل عام.

وبلغت إيرادات الشركة في العام الماضي نحو 222.7 مليون دينار، بزيادة 13% مقارنة مع 197.8 مليون دينار خلال عام 2016.

وتراجعت أرباح الشركة في العام الماضي 15% لتصل إلى 39.5 مليون دينار، مقابل 46.7 مليون دينار في عام 2016.

وتعليقاً على النتائج، قال رئيس مجلس الإدارة، الشيخ سعود بن ناصر آل ثاني: "بالرغم من التحديات، إلا أن الشركة نجحت في تحقيق رسالتها لإثراء الحياة الرقمية"، موضحاً أن "الشركة نجحت في توسيع قواعد عملائها في كل من تونس والجزائر وفلسطين والمالديف، الأمر الذي عزز إيرادات أوريدو في الكويت".

وأوضح الشيخ سعود بن ناصر أن "أوريدو-المالديف" تمكنت من طرح أسهمها للاكتتاب الأكبر في تاريخ المالديف وتمكنت الشركة من جمع أكثر من 8.3 مليون دينار، وتشكل أكثر من 14 مليون سهم (9.5% من الأسهم المصدرة والمدفوعة القيمة) وهو ما جذب أكثر من 8 آلاف مستثمر جديد.

ولفت إلى أن "المجموعة نجحت في تعزيز خدمات الجيل الرابع في كل من الكويت والجزائر وتونس والمالديف وأطلقنا عملياتنا رسمياً في قطاع غزة، وهو من أكبر الاستثمارات بقطاع الاتصالات في غزة".

وتُعد "أوريدو" شركة اتصالات عالمية تعمل في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا وجنوب شرق آسيا. وتوفر خدماتها لعملائها من الأفراد والشركات في 10 دول.

وفي 31 ديسمبر 2017، بلغت القاعدة الموحدة لعملائها 164 مليون عميل، فيما بلغت إيرادات الشركة نحو 8.9 مليار دولار، علماً بأن أسهم الشركة مُدرجة في بورصتي قطر وأبوظبي.