جلف كرافت: صناعة اليخوت بالإمارات تتأثربـ"المضافة"

جلف كرافت: صناعة اليخوت بالإمارات تتأثربـ"المضافة"
ضرورة وجود إجراءات تنظيمية في هذا القطاع لا تصل إلى مرحلة التعقيد

دبي- مباشر: قال رئيس مجلس إدارة  شركة جلف كرافت  لصناعة اليخوت والقوارب أن فرض ضريبة القيمة المضافة، والزيادة الملحوظة في رسوم خدمات الدوائر والمؤسسات في الإمارات أثرت بشكل كبير على هذه الصناعة.

وأشار محمد حسين الشعالي إلى أن الصناعة الوطنية تتعرض لمنافسة قوية من الأسواق العالمية في الفترة الحالية، وفقا لصحيفة الخليج.

وأوضح أن الظروف الحالية تفرض على الصناعة الوطنية عديدا من التحديات، خاصة مع الوضع الإقليمي والعالمي غير المستقل وتزايد التكاليف بشكل كبير ومفاجئ.

ولفت إلى ضرورة وجود إجراءات تنظيمية في هذا القطاع لا تصل إلى مرحلة التعقيد.

وبين أن كثرة الإجراءات والقيود والشروط قد تنعكس سلباً على تطور هذه الصناعة التي ما زالت في طور النمو.

وأضاف أن الشركة تسعى إلى مضاعفة حصتها السوقية في القارة الأوروبية خلال العام القادم، مشيراً إلى أن العام الحالي يشهد استقراراً لمبيعات الشركة خاصة على صعيد أسواق المنطقة.

الجدير بالذكر، أن تطبيق ضريبة القيمة المضافة فعلياً بالإمارات بدأ في 1 يناير 2018، بنسبة 5%.

"جلف كرافت"

وتم تأسيس شركة الخليج لصناعة القوارب "جلف كرافت" عام1982 ، وتخصص في تصنيع قوارب صغيرة الحجم للسوق المحلي. ومنهذه البداية البسيطة.

وفي الوقت الحالي، تسوق "جلف كرافت" قواربها ويخوتها في أكثر من 40 بلداً، عبر وكلائها المنتشرين في 30موقعاً حول العالم. وتمتلك الشركة، التي يقع مقرها الرئيسي في دولة الإمارات العربية المتحدة، وحدة تصنيع في إمارة عجمان ومركزاً للصيانة البحرية في جزر المالديف، والذي يعتبر الاستثمارالعربيالوحيد والأول من نوعه في الصناعة البحرية بآسيا. كما قامت الشركة ببناء منشأة متطورة في أم القيوين خاصة ببناء اليخوت من فئة السوبر يخت.