أسعار الذهب بالإمارات تواصل ماراثون الصعود

أسعار الذهب بالإمارات تواصل ماراثون الصعود
الطلب على المشغولات الذهبية مازالت مستوياته محدوده

من: محمود جمال

دبي - مباشر: واصلت أسعار الذهب بالإمارات، الارتفاع خلال شهري يناير وفبراير اي منذ بدأ العام الجديد  وذلك وسط تأثر السوق بتطبيق ضريبة القيمة المضافة.

وسجلت أسعار الذهب خلال تلك الفترة ارتفاع سعر الجرام عيار 24 بنحو 1.8 درهم ليصل إلى 154.14درهم. وبلغ سعر الجرام من عيار 22 قيراطاً 143.13 درهم، ليسجل ارتفاعاً بنسبة 1.2%.

ووصل سعر الجرام من عيار 21 قيراطاً إلى 136.36 درهم ليرتفع بنحو 1.6 درهم. وارتفعت أسعار أونصة الذهب بنسبة 1.2% ليصل سعرها لـ 4856.62 درهم.

وبلغ سعر الجرام من عيار 18 قيراطاً 117.11 درهم، مرتفعاً عن سعره بنحو 1.2%.

وبحسب لوائح الهيئة الاتحادية للضرائب، فإن تطبيق ضريبة القيمة المضافة بدأ من مطلع يناير الماضي وتم فرضه على الفاتورة الإجمالية للمشتريات الذهبية، لتكون بذلك شاملة سعر الذهب والمصنعية.

وأوضح محللون وخبراء في أسواق السلع لـ"مباشر"، أن بدء تطبيق قانون القيمة المضافة على السلع والذهب من تلك السلع، أسهم في ارباك السوق ككل وأصاب الطلب بتاطؤ على تلك السلع بشكل لافت، مشيرين الى ان السوق بدأ في التعافي مؤخرا بعد تعود المستهلكين على الضريبة الجديدة.

هدوء الإقبال

وقالت رزان شهوان محللة السلع  أن مواكبة تطبيق ضريبة القيمة المضافة مع الزيادات السعرية للذهب، عززت هدوء الإقبال على شراء المشغولات الذهبية.

وتوقعت أن تستغرق تأثيرات تطبيق الضريبة بعض الوقت في الأسواق، حتى يعتاد المستهلكون على تطبيقها على فواتير المشغولات.

وأكدت أن الذهب يعتبر الملاذ الأمن أكثر من العملات الرقمية التي بدأ مستثمري الاجل الطويل الاتجاه اليها مؤخرا في ظل التقلبات التي تشهدها أدوات الاستثمار بالمنطقة.



تراجعات اسبوعية

وخلال الاسبوع الماضي،  سجلت أسعار الذهب تراجعات بلغت نسبتها 0.6%، وشهد سعر غرام الذهب من عيار 24 انخفاضا بنسبة 0.5% ما يُعادل 0.76 درهم.

وسجل سعر غرام الذهب من عيار 22 تراجعا بما يعادل 0.69 درهم ، وانخفض سعر الغرام من عيار 21 بنحو 0.65 درهم، ووصل سعر غرام الذهب من عيار 18 إلى 117.11 درهم بتراجع قيمته 0.56 درهم.

وتراجعت أسعار أونصة الذهب على المستوى الاسبوعي بنسبة 0.5% فاقدا نحو 23.41 درهم لـ 4856.62 درهم.

الطلب الى التحسن

ومن جانبه، قال رجب حامد محلل السلع والرئيس التنفيذي لشركة سبائك لـ"مباشر"، إن الطلب على الذهب بدأ يتلاشى تطبيق تلك الضريبة الجديدة وماحدث الاسبوع الماضي من تحرك واقتناص بعض المشترين للمشغولات الذهبية دليل على ذلك.

ورجح ارتفاعاً في الإقبال على شراء  وخصوصا على عيار 18 قيراطاً والمشغولات الذهبية المصنعة منه خلال الأيام المقبلة، خصوصاً في حال استقرار أسعار المعدن الثمين عند الحدود السعرية المنخفضة نفسها.

وأضاف ان تسجيل الأسواق إقبالاً على شراء المشغولات الذهبية، مدعوماً بانخفاضات أسعار الذهب، وتنامي الطلب من السياح الذين لهم الحق في استرداد الضريبة الجديدة.

وأكدت الهيئة الاتحادية للضرائب أنه سيتم السماح باسترداد ضريبة القيمة المضافة لفئات منها الأشخاص غير المقيمين في الدولة وذلك عن أي توريد أو استيراد تم من قبلهم  بالنسبة للسلع الموردة لصالحهم في الدولة، والتي سيتم تصديرها.

وأشار رجب حامد الى أن الطلب على المشغولات الذهبية مازالت مستوياته محدوده، ولا يتناسب مع هبوط الاسعار الذي شهدته الاسبوع الماضي.

ولفت الى أن السبائك الذهبية تشهد انتعاشة منذ بداية العام وذلك لعدم فرض الضريبة الجديدة عليها، غير انها تعتبر الملاذ الآمن والرابح الاكبر في ذلك السوق.

ورجح ان تكون تجارة الذهب بالدولة أفضل نشاطا بشهر مارس الجاري عن الشهرين الماضيين وحتى وان ارتفعت الاسعاروذلك في ظل امتصاص الاسواق الضريبة الجديدة.

وقال ان الوضع الاقتصادي واستهداف الدولة لجذب سائحيين جدد وخصوصا بإمارة دبي الساحرة فإن المعدن على موعد مع مقتنصين جدد له وذلك بكافة انواعه المشغول او الاستثماري.
 

نتيجة بحث الصور عن اسواق الذهب في الإمارات

المصدر: خاص مباشر

التعليقات