تواصل مجلة مباشر
TV مباشر
اتصل بنا اعلن معنا   ENGLISH

11 دولة تقدم موعد تمويلها السنوي لـ"الأونروا"

11 دولة تقدم موعد تمويلها السنوي لـ"الأونروا"
سويسرا وفنلندا والدنمارك والسويد والنرويج وألمانيا وروسيا حوّلت -بالفعل- أموالا للوكالة

مباشر: وافقت 11 دولة على تقديم موعد مساهماتها السنوية لوكالة الأمم المتحدة لإغاثة وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (الأونروا) للحد من عجز كبير تعاني منه الوكالة بعد قرار الإدارة الأمريكية تقليص تمويلها للمنظمة.

وأعلنت الخارجية الأمريكية، منتصف يناير الجاري، تعليق نحو نصف مساعداتها الممنوحة للوكالة، مُعلِّقة "ندفع أكثر مما ينبغي".

وقال مفوّض الوكالة عقب اجتماع مع ممثلي الدول المانحة بجينيف، أمس الثلاثاء، إن 7 دول حولت أموالا مبكرا بالفعل عن موعدها بينما تعهدت أربع دول أخرى بتحويل الأموال قريبا، وفقا لـ(رويترز).

وأوضح المفوّض، أن دول (سويسرا وفنلندا والدنمارك والسويد والنرويج وألمانيا وروسيا)، وهي التي حولت بالفعل الأموال، والـ4 الأخرى المتعهدة بالتحويل قريبا هي (بلجيكا والكويت وهولندا وأيرلندا).

وجدد المفوض تأكيده، أن عمل الوكالة إنساني ولا علاقة له بالشأن السياسي، رافضا ربط الإدارة الأمريكية، بين تمويل الوكالة، وبين الرفض الأممي لقرار واشنطن نقل سفارتها من تل أبيب للقدس.

وأضاف، أن الولايات المتحدة منحت الأونروا، العام الماضي، مساهمات بمبلغ 360 مليون دولار، إلا أن واشنطن قررت تقليص تلك المساعدات إلى 60 مليون دولار فقط للعام الجاري، واصفا القرار بأنه "تغيير حاد وكبير"، بحسب الوكالة.

وبالأمس؛ أطلقت "الأونروا" مناشدة لأجل برامجها الطارئة في فلسطين وسوريا لجمع تبرعات بمبلغ يتجاوز 800 مليون دولار، بعد أسبوع واحد من اطلاقها حملة عالمية لجمع تبرعات بقيمة 500 مليون دولار.

والأسبوع الماضي؛ رفعت الحكومة البلجيكية من قيمة دعمها للوكالة، بتقديم منحة بقيمة 19 مليون يورو( 23.31 مليون دولار) لمدة 3 أعوام.

كما قدّم الاتحاد الأوروبي للحكومة الفلسطينية، مساهمة ربع سنوية، بقيمة 11.28 مليون يورو( 13.84 مليون دولار)، ضمن مساهماته المخصصة لنحو 67.5 ألف أسرة فلسطينية فقيرة في الضفة الغربية وقطاع غزة.

وقال المتحدث الرسمي باسم (الأونروا)، سامي مشعشع، إن الولايات المتحدة تساهم بمبلغ 300 مليون يورو من إجمالي ميزانية الوكالة البالغة 1.3 مليار يورو، أيّ ما يعادل حصة 24% من موازنة الأونروا العادية، وميزانية الطوارئ، وميزانية المشاريع.

وأوضح مشعشع، أن الوكالة تقدم خدماتها لأكثر من 5.9 مليون لاجئ فلسطيني مسجل لديها، فضلاً عن 711 مدرسة، و143 عيادة، علاوة على كل الخدمات الاجتماعية، والإغاثية، والإقراضية، ومعاهد مهنية وفنية.

وأعلنت الأونروا توزيع مساعدات نقدية مؤقتة بقيمة 1.3 مليون دولار بدل الإيجار للعائلات المستحقة في قطاع غزة عن الربع الأخير من العام 2017.

وصرح النائب في المجلس التشريعي الفلسطيني، ورئيس اللجنة الشعبية لمواجهة الحصار جمال الخضري، خلال الأسبوع الماضي، بأن تقليص خدمات الأونروا من الممكن أن يشكل خطراً على حياة نحو 75% من اللاجئين.

واعتبر مجلس الوزراء الفلسطيني، في وقت سابق، قرار الولايات المتحدة، تجميد التمويل المخصص للوكالة، ابتزازاً مرفوضاً وعملاً غير قانوني يقوض حقوق اللاجئين الفلسطيني، وذلك على خلفية القرار الأمريكي الأخير بشـأن القدس.

للمزيد اقرأ: