تواصل مجلة مباشر
TV مباشر
اتصل بنا اعلن معنا   ENGLISH

الإكوادور ترهن البقاء في أوبك بالاستثناء من نظام حصص الإنتاج

الإكوادور ترهن البقاء في أوبك بالاستثناء من نظام حصص الإنتاج
تخطط الإكوادور لزيادة إنتاح الخام بمقدار 50 ألف برميل يومياً بحلول 2018، في الوقت الذي يبلغ فيه إنتاجها اليومي من النفط 530 ألف برميل حالياً

مباشر: قال وزير النفط بدولة الإكوادور، أمس الخميس، إن بلاده ستطلب الانسحاب من أوبك لمدة عامين إذا لم توافق المنظمة على طلب لاستثنائها من نظام الحصص الإنتاجية، وفقاً لرويترز.

وأفادت الوكالة بأن الإكوادرو الواقعة في أمريكا الجنوبية تواجه عجزاً ضخماً في الميزانية وحاجات تمويل بسبب هبوط أسعار النفط وزلزال مدمر العام الماضي.

وأضافت أن الإكوادرو تخطط لعرض طلبها لاستثنائها من قيود الإنتاج في الاجتماع القادم لمنظمة البلدان المصدرة للبترول نوفمبر المقبل.

وقال وزير النفط، كارلوس بيريس، للصحفيين: "الطلب لأوبك سيكون لتفادي التقيد بالتخفيضات، ونحن سنقدم الطلب في نوفمبر".

وأضاف أن البديل الثاني أمام بلاده يتمثل في طلب الانسحاب لمدة عامين من أوبك، معلقا : "لكننا نأمل بأن يحظى الخيار الأول بالقبول".

وقال بيريس إن هناك احتمالاً آخر هو أن تخرج الإكوادور من أوبك بشكل دائم، لكن ذلك القرار سيتعين أن يتخذه رئيس البلاد.

واتفقت الدول أعضاء أوبك ومن خارجها على خفض إنتاج الخام بحوالي 1.8 مليون برميل يومياً حتى نهاية مارس 2018، في محاولة لإزالة تخمة في الإمدادات تكبح الأسعار.

وقال الأمين العام لأوبك، محمد سنوسي باركيندو، في وقت سابق هذا الشهر إن منتجي النفط يعملون على بناء توافق لتمديد ذلك الاتفاق.

وتخطط الإكوادور لزيادة إنتاح الخام بمقدار 50 ألف برميل يومياً بحلول 2018، في الوقت الذي يبلغ فيه إنتاجها اليومي من النفط حالياً 530 ألف برميل.