زعيم كتالونيا يوقف إعلان الانفصال عن إسبانيا

زعيم كتالونيا يوقف إعلان الانفصال عن إسبانيا
قال رئيس حكومة إقليم كتالونيا: إنه "يقبل تقويض" استفتاء الانفصال عن إسبانيا

مباشر: أكد زعيم "كتالونيا" أن الإقليم حصل على حق الاستقلال من إسبانيا، ولكنه سيوقف عملية إعلان الانفصال في الوقت الراهن، مع السماح بإجراء محادثات مع الحكومة المركزية في مدريد.

وصرح رئيس حكومة كتالونيا "كارليس بويغديمونت"، في خطاب أمام البرلمان الإقليمي في مدينة "برشلونة"، اليوم الثلاثاء، بأن الذين دافعوا عن الاستقلال "ليسوا مجرمين ولا مجانين"، وأن شعب الإقليم "ليس لديه شيء ضد إسبانيا أو شعبها".

 وقال رئيس حكومة إقليم كتالونيا، إنه "يقبل تقويض" تنفيذ استفتاء الانفصال عن إسبانيا الذي جرى مطلع الشهر الجاري، مع تعليق احتمالية إعلان الاستقلال لصالح الحوار مع حكومة إسبانيا.

وكانت سلطات الإقليم قد أشارت إلى أن نتائج الاستفتاء جاءت لصالح الانفصال عن إسبانيا بأغلبية 90% من الأصوات.

وأضاف "كارليس بويغديمونت"" نحن هنا الآن بسبب الاستفتاء الذي حدث وسط ظروف قاسية وهجمات عنيفة للشرطة، بهدف بث الخوف في نفوس الناخبين، ورغم كل ذلك فإن أكثر من 2.2 مليون شخص تغلبوا على حالة الرعب.

وكان رئيس الوزراء الإسباني "ماريانو راخوي" قد رفض أي حوار مع الانفصاليين بإقليم "كاتالونيا"، ما لم يتخلوا عن خطط الاستقلال.

مواضيع ذات صلة
المصدر: مباشر

التعليقات