السعودية تضع آليات لمواجهة التواطؤ في المناقصات الحكومية

السعودية تضع آليات لمواجهة التواطؤ في المناقصات الحكومية
تحدد جهات حكومية بالتنسيق مع مجلس المنافسة هذه الآليات

الرياض ـ مباشر: وضعت السعودية آليات جديدة وخطوات لمواجهة التواطؤ في المناقصات الحكومية، وحددت جهات حكومية، بالتنسيق مع «مجلس المنافسة» الآليات، من خلال البحث عن الأنماط والعلامات الدالة على التواطؤ عند تقديم المنشآت العروض.

وكشف مجلس المنافسة، بحسب صحيفة "الحياة" عن أمثلة عدة تزيد في نسبة شكوك التواطؤ، منها في حال أن تكون المنشأة غالباً هي صاحب العرض الأقل، أو وجود تخصيص جغرافي للعروض الفائزة، بحيث تقوم بعض المنشآت بتقديم العروض التي تفوز في مناطق جغرافية بعينها، وتقديم عروض لا تفوز في بقية المناطق.

وأكد المجلس، وفقا للصحيفة ضرورة البحث عن العلامات الدالة على التواطؤ في المستندات، كوجود أخطاء متشابهة في مستندات وخطابات العروض المقدمة من منشآت مختلفة، وأن تتضمن العروض المقدمة من منشآت مختلفة على خط يد متماثل، أو نماذج كتابية متطابقة.

ونقلت مصادر صحفية في شهر نوفمبر الماضي اقتراب تطبيق شرط اشتراك المقاولين في عضوية الهيئة السعودية للمقاولين لكي يتسنى لهم الدخول في المنافسة على مناقصات المشروعات الحكومية.

مواضيع ذات صلة
المصدر: مباشر

التعليقات