"ناسداك دبي" تدرج عقدين جديدين في سوق عقود الأسهم المستقبلية

"ناسداك دبي" تدرج عقدين جديدين في سوق عقود الأسهم المستقبلية
مقر بورصة ناسداك دبي - الصورة من رويترز أريبيان آي

من: عمرو عادل

دبي - مباشر: توقع الرئيس التنفيذي لبورصة ناسداك دبي، اليوم الأحد، إدراج عقدين جديدين ضمن سوق عقود الأسهم المستقبلية خلال الأسبوع الأول من أبريل المقبل.

وقال حامد علي، في جلسة نقاشية مع الصحفيين، إن العقدين لشركتي سوق دبي المالي ودبي للاستثمار؛ ما يرفع إجمالي عدد العقود المدرجة في السوق إلى 11 عقداً.

وتتألف السوق حالياً من عقود مستقبلية للأسهم المفردة من تسع شركات مدرجة في الإمارات وهي: إعمار العقارية، و"دي إكس بي إنترتينمنتس"، والاتحاد العقارية، وبنك أبوظبي التجاري، والدار العقارية، وأرابتك القابضة، وموانئ دبي العالمية، وبنك دبي الإسلامي، واتصالات.

وأوضح علي أن الشركات المدرجة تصدر كل منها 3 عقود مستقبلية على أسهمها بواقع شهر، وشهرين، و3 أشهر، ليبلغ عدد العقود المستقبلية المتداولة 27 عقداً، مع إتاحة الفرصة للمستثمرين للبيع على المكشوف.

وفي سبتمبر الماضي، أطلقت ناسداك دبي سوق عقود الأسهم المستقبلية المفردة بالبورصة على أسهم شركات إماراتية، ضمن مبادرة توفر أدوات استثمار للمستثمرين من المؤسسات والأفراد على حد سواء على الصعيدين الإقليمي والدولي.

وأشار حامد علي إلى أن هناك مناقشات حالياً مع عدد من شركات الوساطة على المستويين الإقليمي والدولي للانضمام للسوق، وذلك إما كصناع للسوق، أو لتقديم خدمات وساطة لعملائها، معتبراً أن 3 صناع للسوق (شعاع كابيتال وأبوظبي الوطني والرمز كابيتال) وهو عدد كافٍ.

وأضاف علي، أن هناك شركة أو شركتين ستنضمان إلى السوق لتقديم خدمات وساطة مالية.

ويتولى تقديم خدمات الوساطة في السوق حالياً سبع شركات هي: الرمز كابيتال، وشركة أرقام كابيتال، والمجموعة المالية هيرميس، والمتكاملة للأوراق المالية ومينا كورب، ومباشر للأوراق المالية والنعيم.

وعن سوق الصكوك قال الرئيس التنفيذي، إن ناسداك دبي تأتي كأكبر بورصة في العالم من حيث إدراجات الصكوك بقيمة 49 مليار دولار في إطار السعي نحو ترسيخ مكانة دبي كعاصمة عالمية للاقتصاد الإسلامي، فيما تستحوذ وحدها على 85% من جميع الصكوك المدرجة في العالم.

وأضاف علي، أن إجمالي قيمة الإدراجات خلال الربع الأول من العام الحالي نحو 3 مليارات دولار، ومن المتوقع تحقيق نفس معدل العام الماضي والبالغ 11.5 مليار دولار في 2017.

وقال حامد علي، إن البورصة تقوم بمخاطبة كافة الجهات المصدرة للصكوك حول العالم، سواء أكانت حكومات أو شركات أو بنوكاً؛ بهدف جذبها للإدراج في ناسداك دبي، متوقعاً إدراج كبير للصكوك من إحدى الجهات الحكومية من خارج منطقة الخليج خلال الأيام المقبلة.

ولفت حامد علي إلى أن هناك مشاورات حالية مع العديد من الجهات المعنية في الصين لتقديم منتجات متوافقة مع الشريعة والمساعدة في مجال تطوير البينة التحتية للخدمات الإسلامية، مضيفاً أن هناك إقبال من المصارف الصينية على إدراج سنداتها في ناسداك دبي وبلغ عددها 4 بنوك.

وأضاف علي، أن ناسداك دبي تسعى لتفعيل اتفاقية وقعتها هذا الشهر مع بورصة تونس؛ لتعزيز منتجات وحلول أسواق رأس المال الإسلامية، وكذلك مع كازاخستان؛ لتقديم المشورة الفنية في إطار سعيها نحو إقامة مركز مالي عالمي.

وأشار علي إلى أن قيمة المعاملات المنفذة من خلال منصة ناسداك دبي مرابحة تجاوز 56 مليار دولار (205 مليارات درهم) منذ إطلاقها رسمياً في أبريل 2014، وتبلغ حجم تعاملات الأفراد نحو 10% والباقي للمؤسسات.

وتقدم منصة "ناسداك دبي مرابحة"، خدمات التمويل بالمرابحة المقدمة للأفراد والشركات والبنوك المحلية والإقليمية عبر حلول تتوافق مع الشريعة الإسلامية.

ولفت حامد على إلى انضمام بنك أوروبي إلى منصة مرابحة خلال الأسابيع القليلة المقبلة، وأن هناك اهتماماً من 6 إلى 8 بنوك إقليمية للانضمام إلى المنصة والتي شهدت عمليات لأربع مؤسسات إماراتية هي: مصارف عجمان، والشارقة، والإمارات الإسلامي، وشركة آفاق للتمويل.

وكشف الرئيس التنفيذي لبورصة ناسداك دبي، عن اعتزام البورصة إصدار مؤشر للعقود الآجلة خلال الربع الثاني من العام الحالي.

وأضاف حامد علي، أن ناسداك دبي تخطط أيضاً لإطلاق عقود الريبو لإدارة السيولة المتوافقة مع الشريعة بما يوفر فرصة للبنوك الإسلامية لإدارة سيولتها خلال 2017.

وناسداك دبي، التي تقدم خدماتها للمنطقة الواقعة بين غرب أوروبا وشرق آسيا، مملوكة لشركة سوق دبي المالي بمقدار الثلثين، في حين تملك بورصة دبي ثلث الأسهم.

مواضيع ذات صلة
المصدر: خاص مباشر

التعليقات