تواصل مجلة مباشر
TV مباشر
اتصل بنا اعلن معنا   ENGLISH

"دبي" يعاود مكاسبه الأسبوعية بدعم النتائج وأسعار النفط

"دبي" يعاود مكاسبه الأسبوعية بدعم النتائج وأسعار النفط
الصورة من: رويترز - أريبيان آي

من: ثابت شحاتة

دبي ـ مباشر: عاد سوق دبي المالي إلى مكاسبه الأسبوعية، خلال الأسبوع الأول من فبراير، ليعوض خسائره السابقة، بعد تضافر المحفزات الداخلية والخارجية.

وبلغت مكاسب المؤشر العام للسوق 5.77% مضيفا 212 نقطة إلى رصيده صعد بها إلى مستوى 3,886.53 نقطة، وكان المؤشر قد أنهى تداولات الأسبوع الماضي عند مستوى 3,674.4 نقطة.

ويرى المحللون أن أداء أسواق الأسهم الإماراتية خلال الأسبوع قد مال إلى الارتفاعات في أغلب الأحيان نتيجة تضافر المحفزات الداخلية المتمثلة في نتائج الشركات والتوزيعات المجزية، مع العوامل الخارجية على خلفية تماسك أسعار النفط.

وشهد سوق دبي انطلاقة خضراء بأولى جلسات الأسبوع، تلاهها عمليات جني أرباح بالجلسة التالية، ثم عاود السوق مكاسبه بالجلسة الثالثة، وتكرر سيناريو جني الأرباح السريع بجلسة الأربعاء، حتى جاءت جلسة الخميس لتؤكد المكاسب الأسبوعية.

وقال محلل أسواق المال، وضاح الطه، لـ "مباشر" إن ارتداد أسعار النفط بشكل واضح بالفترة الأخيرة، قد ساعد الأسواق الإماراتية في التغلب على حالة القلق التي كانت تسيطر عليها.

وأضاف الطه أن النتائج الإيجابية والتوزيعات المجزية، من قبل الشركات المدرجة، خاصة القطاع البنكي، قد تضافرت مع العوامل الخارجية، في دعم الأسواق، إضافة إلى الإجراءات الأخيرة في أبوظبي التي تمثلت في تفعيل نشاط صانع السوق.

وجاءت مكاسب سوق دبي خلال الأسبوع الأول من فبراير، في ظل ارتفاع جماعي لجميع القطاعات بقيادة العقارات والبنوك وصدارة الاستثمار.

وحقق قطاع الاستثمار ارتفاعا نسبته 12.7%، ليحل في صدارة المكاسب، تلاه قطاع العقارات بارتفاع نسبته 6.5%، وبلغت مكاسب البنوك 4.7%، في حين كانت أقل المكاسب لقطاع الاتصالات، بنسبة 1%.

وعلى مستوى أداء الأسهم، سجل إعمار وأرابتك ارتفاعا نسبته 8.8% و6.9% على التوالي، وبلغت مكاسب دبي الإسلامي 5.37%، في حين سجل الإمارات دبي الوطني ارتفاعا هامشيا لم يتجاوز 0.11%.

وحقق سهم دبي للاستثمار ارتفاعا بنسبة 15.6% وبلغت مكاسب سوق دبي المالي 7.9%، وكانت أعلى المكاسب لسهم داماك المدرج حديثا الذي حقق ارتفاعا نسبته 63% خلال الأسبوع.

وشهدت حركة التداول بسوق دبي ارتفاعا ملحوظا خلال الأسبوع مقارنة بالأسبوع السابق، لتصل كميات التداول إلى 2.7 مليار سهم، مقابل 1.76 مليار سهم بالأسبوع الأخير من يناير، بنمو نسبته 53.8%، ليرتفع متوسط الكميات إلى حوالي 540.5 مليون سهم بالجلسة الواحدة.

أما قيم التداول فقد ارتفعت إلى 4.7 مليار درهم، مقابل 3.2 مليار درهم بالأسبوع السابق، بنسبة نمو بلغت حوالي 47% ليصل متوسط القيم خلال هذا الأسبوع إلى حوالي 942.6 مليون درهم للجلسة الواحدة.