تواصل مجلة مباشر
TV مباشر
اتصل بنا اعلن معنا   ENGLISH

السيولة في"أبوظبي"بأعلى مستوياتها في 27 جلسة بفضل "صانع السوق"

السيولة في"أبوظبي"بأعلى مستوياتها في 27 جلسة بفضل "صانع السوق"
الصورة من:رويترز-اريبيان آي

من:بدور الراعي

أبوظبي-مباشر: نجح المؤشر العام لسوق أبوظبي في انهاء جلسة الأربعاء بالصعود لأعلى مستوياته منذ 8 أسابيع مخترقاً حاجز الـ4600 نقطة بفضل قطاعي البنوك والاستثمار ، متجاهلا تراجعات العقاري والطاقة وذلك بالتزامن مع بدء مزاولة  بنك "أبوظبي الوطني" أمس الاثنين نشاط صانع السوق .

ولامس المؤشر اليوم أعلى مستويات اغلاق له منذ 8 أسابيع وتحديداً بجلسة 8 ديسمبر الماضي مدعوماً بسيولة قوية لم يشهدها منذ 27 جلسة ،ليسجل ارتفاعاً للجلسة الثانية على التوالي بنسبة 1.25% بمكاسب 57.22 نقطة الى مستوى 4648.95 نقطة.

وارتفعت قيمة التداولات اليوم مقابل جلسة الثلاثاء لتصل الى 409.5 مليون درهم مقابل 321.51 مليون درهم بنهاية تعاملات أمس لترتفع 27.4%.
بينما انخفضت أحجام التداول بنسبة 21.5% لتصل الى 150.447 مليون سهم مقابل 191.6 مليون سهم بجلسة الثلاثاء،وتراجعت الصفقات بنسبة 7.4% لتصل الى 2.643 ألف صفقة مقابل 2.853 ألف صفقة تم تنفذها أمس .

وقال رضا مسلم، المدير المشارك بـ "تروث للاستشارات الاقتصادية" في اتصال هاتفي لـ "مباشر" أن  سوق أبوظبي خالف اتجاه سوق دبي اليوم ، بسبب قلة حدة المضاربات بصورة كبيرة، بالمقارنة بسوق دبي، وهو ما ينتج عنه تباين أداء الأسواق في كثير من الأحيان، رغم تشابه الظروف.

وقال محللون لـ"مباشر" أن ممارسة نشاط صانع السوق تعد بداية لزيادة رأس المال ، خصوصاً وأن الخدمة غير معروفة في أسواق المنطقة التي تنقصها مثل هذه النوعية من الخدمات الموجودة في الأسواق المتطورة.

وحقق قطاع البنوك أعلى مكاسب اليوم بنسبة 2.26%،مدفوعاً بارتفاع خمسة بنوك بقيادة "الخليج الأول" بنسبة 2.26%،متصدراً لنشاط التداولات من حيث القيمة بنحو 131.302 مليون درهم لتشكل مانسبته 89.5% من اجمالي تداولات القطاع ،ونحو ثلث سيولة السوق الكلية.

وقلًص كل من مصرف أبوظبي الاسلامي وأبوظبي التجاري من مكاسب القطاع بنسبة 1.51%،و0.98% لكل منهما على التوالي.

وعززت ارتفاعات قطاع الاستثمار من الارتفاع بالمؤشر بنسبة 0.64% من خلال سهم "الواحة كابيتال" مرتفعاً بنفس النسبة،محتلا المركز الرابع بين أنشط الاسهم تداولاً بنحو 34%.

وفي المقابل قلًص القطاع العقاري من مكاسب السوق ليسجل أعلى الخاسرين ،بنسبة 2.46% متأثراً بهبوط سهم "اشراق العقارية " و "الدار العقارية" بنسبة 3.66%،و2.29% لكل منهما على التوالي.

وكان محللون قد توقعوا  لـ"مباشر" ان تواصل الاسهم الإماراتية موجة الارتفاع التى بدأتها مطلع الاسبوع الجاري وتخللها جلسة جنى أرباح ، ولفتو الى ان الأسواق ينتظر السيولة لتأكيد عودة الثقة واتخاذ الاتجاه الصاعد.

وقال المدير العام لمركز الشرهان ،جمال عجاج أكد لـ"مباشر" أن تصريحات الرئيس التنفيذي لسوق أبوظبي اليوم أسهمت بشكل كبير في تحسن مستويات التداولات مما دخل طمأنينة في نفسية  المتداولين .

وهبط قطاع الطاقة بنسبة 0.8%،متأثراً بسهم "طاقة" بنسبة 2.44% في ظل غياب سهم "دانة غاز" عن التداول ،بعد الاعلان عن وقفه عن التداول  لتزامن الجلسة مع اجتماع مجلس الادارة المنعقد اليوم للاعلان عن النتائج المالية السنوية .

وسجل القطاع المصرفي أعلى تداولات اليوم من حيث القيمة  بنحو 187 مليون درهم  من خلال تداولات بنك الخليج الأول البالغة 131.30 مليون درهم،بينما تصدر العقارى أنشط التداولات من جهة الحجم بنحو 108.5 مليون سهم بفضل سهم"اشراق العقارية" البالغة 48 مليون سهم.

وعن توقعاته لأداء الأسواق الإماراتية بالفترة القادمة، قال رضا مسلم إنه من المرجح أن يستمر هذا التذبذب خلال جلسة الخميس، والذي سيكون أكثر حدة "كعادته" في سوق دبي، وأقل حدة في أبوظبي.