40 مليار ريال مكاسب سوقية لـ"تاسي" بأسبوع والسيولة الأقل بـ2017

40 مليار ريال مكاسب سوقية لـ"تاسي" بأسبوع والسيولة الأقل بـ2017
وصلت القيمة السوقية للأسهم إلى 1.671 تريليون ريال (445.63 مليار دولار)

الرياض - مباشر: ارتفع المؤشر العام للسوق السعودي "تاسي" خلال الأسبوع الحالي 2.32% تعادل 162.01 نقطة دفعت للإغلاق فوق مستوى 7100 نقطة (7131.27 نقطة)، بعد تنازله عن لأسبوعين متتاليين.

ومع تلك المكاسب النقطية حقق السوق مكاسب سوقية بلغت 40.18 مليار ريال (10.71 مليار دولار)، وذلك بعد وصول القيمة السوقية للأسهم إلى 1.671 تريليون ريال (445.63 مليار دولار) مقابل 1.630 تريليون ريال (434.92 مليار دولار) الأسبوع الماضي، وبنسبة ارتفاع 2.46%.

وعلى الرغم من ارتفاع السوق نقطيا، وتحقيقه مكاسب سوقية، إلا أن سيولة التداولات هذا الأسبوع كان الأقل على مستوى أسابيع العام الحالي، حيث سجلت 18.02 مليار ريال (4.81 مليار دولار) مقابل 19.1 مليار ريال (5.09 مليار دولار) خلال الأسبوع الماضي، والتي كانت بدورها الأقل بين الأسابيع السبعة التي تم فيها تداولات بالسوق خلال 2017.

وتراجعت كذلك أحجام التداولات إلى مليار سهم مقابل 1.04 مليار سهم خلال الأسبوع الماضي، وبنسبة تراجع 3.14%.

ويرى المحلل الفني سالم الشويمان أن السوق شهد أسبوعا مضاربيا أدى لارتفاعه بتلك النقاط، متوقعا أن يتكرر السيناريو نفسه الأسبوع المقبل.

وأشار الشويمان في تصريح لـ"مباشر" إلى أن ارتفاعات الأسبوع الحالي جاءت متزامنة مع الأخبار الإيجابية عن ارتفاع أسعار النفط، وهو ما دفع الأسواق العالمية وبشكل عام لحالة من التفاؤل دفعتها لتحقيق مستويات جديدة وهذا في الجانب الأساسي، وعلى الجانب الفني يرى الشويمان أن السوق نجح هذا الأسبوع في تكوين قاع صاعد أعلى من القاع السابق عند 6745 نقطة وكان عند 6942 نقطة.

ويرى المحلل الفني أن المؤشرات لا تزال جيدة ومن المتوقع أن تحقق المقاومات التالية، والتي أولها عند 7192 نقطة، وفي حالة اختراقها سنقابل 7258 نقطة، ثم 7292 نقطة وهي القمة السابقة، وفي حالة اختراقها الأسابيع القادمة فإن هدف الموجة 7344 نقطة. أما عن الدعوم فهي عند 7096 نقطة ثم 7066 نقطة، أما الدعم الأخير فعند 6942 نقطة، وهو دعم قوي تم الارتدادة منه.

وارتفعت قطاعات السوق الأسبوع الحالي بشكل شبه جماعي، حيث ومن بين قطاعات اسوق العشرين لم يتراجع سوى قطاع الأدوية وبنسبة 5.53%، واستقر قطاع الصناديق العقارية والذي انضم له هذا الأسبوع ضيف جديد (صندوق الجزيرة موطن ريت)، بينما كان بصدار المرتفعين المرافق العامة 4.83%، والخدمات التجارية 4.6%، والتأمين 4.05%.

ويتوقع الشويمان أن يكون الأسبوع المقبل مضاربيا ويتكرر به نفس سيناريو الأسبوع الحالي، حيث لا يوجد أخبار عن اجتماعات منتظرة، كما أن الأسواق العالمية لا تزال مستمرة بالصعود، مما قد يدفع السوق ليحذو حذوها ويكمل مساره الصاعد.

مواضيع ذات صلة
المصدر: خاص مباشر

التعليقات